أرشيف الاستشارات

عنوان الاستشارة : ما هي الخطة العلاجية الصحيحة لدواء (زولفت) أو (لوسترال مع الدوجماتيل)؟

مدة قراءة السؤال : دقيقتان

السلام عليكم

والله لا تعلمون حجم الدفعة المعنوية التي رسمتموها جراء نصائحكم في هذا الموقع، وأشكر الدكتور محمد عبد العليم الذي أسأل الله تعالى أن يبارك له هذا العلم، وأن ينفع به المسلمين، وأن يجعله في ميزان حسناته.

أنا صاحب الاستشارة رقم (2234466) وقد ذكرت لكم ما عانى منه صديقي من الأعراض النفسية الجسدية، وقد ذكرتم لنا ضرورة إجراء الفحوصات المخبرية اللازمة: من وظائف الكبد، والكلى، والفيتامينات، والكولسترول، والسكر، ووظائف الغدة؛ للتأكد من عدم وجود مرض عضوي، وقد أخذنا بنصائحكم -ولله الحمد- وكانت النتائج سليمة، بالإضافة أننا عملنا تخطيط القلب للاطمئنان.

هذا يؤكد ما ذكرتم لنا خلال الاستشارة الأولى أنها أعراض نفسية، فهل -مثلما ذكرتم- يوجد مضادات للاكتئاب مخصصة للحالات القلقية الجسدية؟

نحن بصدد البدء ببرنامج علاجي بإذن الله، وقد ذكرت لي وصفة علاج (زولفت) أو (لوسترال مع الدوجماتيل)، لكن ما هي الخطة العلاجية الصحيحة لو افترضنا خلال 6 أشهر؟ وكيفية التدرج بهذه الأدوية؟.

جزاكم الله ألف خير.

مدة قراءة الإجابة : دقيقتان

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

بارك الله فيك على كلماتك الطيبة، وجزاك الله خيراً، ونسأل الله تعالى أن ينفع بنا جميعًا، وأنا سعيد جدًّا أن أعرف أن هذا الأخ الكريم قد أجرى الفحوصات الطبية، وكلها كانت سليمة، هذا فضل الله تعالى، فالجزء النفسي -إن شاء الله تعالى- مقدور عليه تماماً، فدعه يطبق ما ذكرناه.

بالنسبة للعلاج الدوائي: (الزولفت) دواء ممتاز جدًّا وسليم جدًّا، وكذلك (الدوجماتيل) دواء بسيط جدًّا وفاعل جدًّا، ومن كِلا الدواءين، هذا الأخ يحتاج لجرعة صغيرة، بالنسبة للزولفت –والذي يعرف باسم سيرترالين– دعه يبدأ بجرعة خمسة وعشرين مليجراماً –أي نصف حبة– يتناولها ليلاً لمدة أسبوعين، ثم بعد ذلك يجعلها حبة واحدة ليلاً، يستمر عليها لمدة أربعة أشهر، ثم نصف حبة ليلاً لمدة شهرٍ، ثم نصف حبة يوماً بعد يومٍ لمدة أسبوعين، ثم يتوقف عن تناول الزولفت.

أما بالنسبة للدوجماتيل –والذي يُعرف باسم جنبريد في السعودية، يوجد منتج سعودي ممتاز جدًّا تحت هذا المسمى– فالجرعة هي كبسولة واحدة، يتم تناولها صباحاً لمدة أسبوعين -وقوة الكبسولة خمسون مليجرامًا- بعد ذلك يجعلها كبسولة صباحاً ومساءً لمدة شهرين، ثم كبسولة واحدة في الصباح لمدة شهرٍ، ثم يتوقف عن تناوله، ولكن يستمر في الزولفت بنفس الكيفية التي ذكرناها.

إذاً أوضحنا الجرعة التمهيدية، ثم الجرعة العلاجية، ثم الجرعة الوقائية، والتي هي ذاتها جرعة التوقف التدريجي.

بارك الله فيك، وجزاك الله خيراً، وبالله التوفيق والسداد.

أسئلة متعلقة أخري شوهد التاريخ
ما هي أدوية نوبات الهلع والخوف الآمنة وغير الإدمانية؟ 8104 الأربعاء 12-08-2020 03:54 صـ
كيف أنقص جرعة ليكزونسيا (برازيبام) دون أن أصاب بأعراض الانسحاب؟ 822 الأحد 09-08-2020 02:25 صـ
هل يوجد دواء داعم للأفكسور أفضل من السبرالكس؟ 1970 الثلاثاء 28-07-2020 05:15 صـ
هل هناك ضرر من الزولفت على الحمل والجنين؟ 1809 الأحد 26-07-2020 06:05 صـ
هل هذه الأدوية تعالج ثنائي القطبية؟ 1451 الأحد 19-07-2020 03:22 صـ