عنوان الفتوى : الشك في الرطوبة الخارجة من الدبر

عندي سؤال أحيانا أحس برطوبة في الدبر هل يبطل الوضوء أو ربما هوعرق لأني ممتلئ الجسم، عندما أفحص ورق الحمام لا توجد له رائحة ؟

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فالرطوبة التي تجدها إذا التبست عليك ولم تعلم هل هي عرق أم رطوبة خارجة من الدبر فإنها لا تبطل الوضوء لأن الأصل عدم بطلانه حتى يتيقن من حصول ناقض . ففي الحديث المتفق عليه واللفظ لمسلم : شكي إلى الرسول صلى الله عليه وسلم الرجل يخيل إليه أنه يجد الشيء في الصلاة قال : لا ينصرف حتى يسمع صوتاً أو يجد ريحاً . قال النووي في شرح صحيح مسلم : وقوله صلى الله عليه وسلم : حتى يسمع صوتاً أو يجد ريحاً . معناه وجود أحدهما ولا يشترط السماع والشم بإجماع المسلمين، وهذا الحديث أصل من أصول الإسلام وقاعدة عظيمة من قواعد الفقه وهي أن الأشياء يحكم ببقائها على أصولها حتى يتيقن خلاف ذلك ولا يضر الشك الطارئ عليها . انتهى

ونواقض الوضوء سبق بيانها في الفتوى رقم : 1795 ، والفتوى رقم : 23589 .

والله أعلم .