عنوان الفتوى : كم غسل يلزم من استمنى مرات متتالية؟

مدة قراءة السؤال : دقيقة واحدة

أنا شاب قمت بممارسة العادة السرية عدة مرات متلاحقة، وعند الاستمناء في المرة الأولى نزل مني، وعند الاستمناء في المرة الثانية نزل دم، وبعد فترة، وبدون اغتسال في المرتين السابقتين، مارست العادة السرية مرة ثالثة، وعند الاستمناء نزل مني. فماذا أفعل هل أغتسل مرة لنزول المني، ومرة أخرى لنزول الدم أم ماذا أفعل؟ ولكم جزيل الشكر.

مدة قراءة الإجابة : دقيقتان

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

  فنسأل الله تعالى أن يغفر ذنبك، ويطهر قلبك، ويحصن فرجك.
والاستمناء محرم، وتجب التوبة منه. وقد سبق الكلام على تحريمه، والوسائل المعينة على تركه في الفتاوى أرقام: 76495، 7170، 164945، 225073، 110232، 65187، 194891 وإحالاتها. فنوصيك بمراجعتها، ومجاهدة نفسك للإقلاع عن تلك العادة السيئة.
وأما بخصوص الغسل، فإنما يجب عليك غسل واحد لنزول المني وإن تكرر. وانظر الفتوى رقم: 138693.
وأما مجرد نزول الدم فلا يلزم به غسل، إلا إن كان مختلطا بالمني، فحينئذ يجب الغسل لنزول المني لا لمجرد نزول الدم. وانظر الفتويين: 26425، 185367.

والله أعلم.