أرشيف الاستشارات

عنوان الاستشارة : ضيق شديد واكتئاب وقلق وخوف من كل شيء

مدة قراءة السؤال : دقيقة واحدة

مشكلتي في الحياة أنني دائماً أحس بضيق شديد واكتئاب لا يقل عن 4 مرات في الأسبوع، وقلق وخوف من كل شيء، أخاف من الموت أكثر شيء، وأخاف أن يصبني أو يصيب أحد من أهلي مكروه، أحس بأنني محبطة وإنسانة فاشلة، أفكر كثيراً، وأنام كثيراً، مما يؤدي إلى زيادة وزني وكثرة أكلي، مما يؤدي إلى كرهي الشديد للحياة أحس بأنني في دوامة اسمها الحياة، وصراع يستمر بداخلي بين الخير والشر، لا أعرف ماذا أفعل ولا أعلم ماذا أريد، تأتيني أوقات أحس بأني سعيدة وأوقات أحس أني تعيسة، مزاجي يتقلب ويتغير في لحظة، أهي أشياء عادية أم هي تعاسة فعلا؟ أم أني أتوهم؟ ولكني أظن أنه ليس وهماً، لأني دائمة البكاء من غير سبب معروف، أرجوكم ساعدوني، ولكم مني جزيل الشكر.

مدة قراءة الإجابة : 3 دقائق

بسم الله الرحمن الرحيم.
الأخت الفاضلة/ تائهة حفظها الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فمن الواضح من رسالتك أن شخصيتك قلقة ومتوترة، ولديك شيء من عسر المزاج، ربما تقلب في المزاج أيضاً، وأرجو أن لا تنزعجي لهذه المسميات، فهي صفة من صفات الشخصية التي يتميز بها بعض الناس، وهي حقيقة قد تزعج الإنسان، ولكن لا نقول إنها كلها سيئة، فالقلق طاقة يمكن أن نوجهها من أجل الإنتاج والدافعية.

أولاً: نصيحتي لك أن تكوني دائماً في جانب التفاؤل، وأن تتذكري أن لديك مقدرات وأن لديك إيجابيات، وأن تحاولي أن تقللي من قيمة السلبيات، وعلى الإنسان أيضاً أن يسعى دائماً إلى أن يصحح مساره، وأن يكون منتجاً وفعالاً وفاعلاً في مجتمعه.

ثانياً: أرجو أن تعبّري عن نفسك وعن ذاتك، وأن لا تكتمي الأشياء في داخل نفسك، حتى لا تتراكم وتؤدي إلى نوع من الضيق والتوتر الداخلي.

ثالثاً: سيكون من المفيد لك جداً أن تقومي بعمل تمارين استرخاء، وهذه التمارين كثيرة ومتعددة، وتوجد كتيبات وأشرطة بالمكتبات، توضح كيفية القيام بها بالصورة الصحيحة، ومن أفضلها تمارين التنفس، والتي يستلقي الإنسان من خلالها في مكان هادئ ويغمض عينيه، ثم يأخذ شهيقاً عميقاً وببطء، يعقبه بعد ذلك الزفير بنفس الطريقة، كما أن هنالك تمارين يتخيل فيها الإنسان أنه يتحكم في عضلات جسمه، ويجعلها تسترخي.

هذه التمارين -كما ذكرت- مفيدة جداً، ويمكنك الاستعانة بالكتيبات أو الأشرطة، أو إحدى الأخصائيات النفسيات المتدربات على هذه الطريقة العلاجية.

الجزء الأخير في هذه الاستشارة، هو أنني أريدك أن تتناولي أحد الأدوية المضادة للقلق والتوتر والمخاوف، والدواء الأفضل بالنسبة لك هو العقار الذي يعرف باسم (بروزاك)، أرجو أن تأخذي منه كبسولة واحدة في اليوم بعد الأكل لمدة ثلاثة أشهر، ويمكنك في بداية العلاج أن تتناولي معه علاجاً آخر، يعرف باسم (فلونكسول)، وجرعته هي نصف مليجرام، أي حبة واحدة في اليوم لمدة ثلاثة أسابيع، ويمكنك بعد ذلك أن تتوقفي عنه، وتستمري على البروزاك لمدة ثلاثة أشهر كما ذكرت.

وختاماً: أسأل الله لك الشفاء والاستقرار.


والله الموفق.

أسئلة متعلقة أخري شوهد التاريخ
وسواس الموت سبب لي العديد من الأمراض، فكيف أتخلص منه؟ 2736 الثلاثاء 21-07-2020 03:16 صـ
الخوف من الموت، كيف أتخلص منه؟ 2636 الأحد 19-07-2020 07:11 صـ
كرهت حياتي والناس كرهوني بسبب تبلد مشاعري.. أريد حلا 950 الخميس 16-07-2020 02:42 صـ
فكرة الموت وذكريات طفولتي لا تفارقني، أرجو المساعدة. 1992 الثلاثاء 14-07-2020 02:54 صـ
أشعر بعدة أعراض ولا أعرف هل هي نفسية أم جسدية أو روحية؟ 1451 الأربعاء 15-07-2020 03:36 صـ