أرشيف الاستشارات

عنوان الاستشارة : ما هي الوسائل المفيدة لإنقاص الوزن؟

مدة قراءة السؤال : دقيقة واحدة

السلام عليكم

أعاني منذ فترة من الاكتئاب المزمن، وآخذ دواء السيبرالكس 20 ملغ مرة يوميا، وتحسنت عليه ل 3 أشهر، ولكن منذ أسبوع نفس هجمات الاكتئاب بدأت تعود لي، ولكن أود أن أقول لكم: التغيرات التي لدي منذ شهر، وهل هي سبب في ذلك؟

بدأت تجارة شراء الأسهم عن طريق النت وذلك أشعرني بالتوتر، وبدأت أدرس بجد وبانتظام، لأن عندي امتحانا ولكنني أستمتع بالدراسة.

بدأت حمية لإنقاص الوزن، وأصبحت آكل الأناناس والكيوي، وأشرب الزنجبيل والميرمية والنعناع، والشاي الأخضر بكثرة، لتأثيراتهم المقللة للوزن، فهل هذه المكونات تسرع عمل الكبد، وتقلل تركيز الدواء في الجسم؟

ما نصحيتكم لي؟

مدة قراءة الإجابة : 3 دقائق

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ أبو محمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

الشيء الصحيح - وبما أنك طبيب – أن يتم تقييم هذا الاكتئاب بشيء من المعيارية من خلال أحد المختصين، وتحسنك في الفترة الأولى هو دليل مبشّر على أن هذا الاكتئاب يمكن علاجه.

بالنسبة لعودة الأعراض: ليس من الضروري أن تأخذ صفة الانتكاسة الكاملة، هنالك هفوات، أو هنالك ما نسميه بالسقطة قد تحدث، وهو نوع من تعسر المزاج الزائد نسبيًا لكنه لا يصل إلى ما كانت عليه الحالة سابقًا، هذا – يا أخِي – شيء طبيعي جدًّا بالنسبة لمرض الاكتئاب.

إذًا التقييم مهم، أو إعادة التقييم، والاستمرار على علاجك أيضًا أراه مهمًّا جدًّا، وبالنسبة للأحداث الحياتية التي تحدثت عنها وهي كأنشطة دخلت عليك في الآونة الأخيرة: لا أعتقد أنها سبب في هذه الهفوة الاكتئابية، نعم الضغوطات الشديدة على الإنسان ربما تؤدي إلى نوع من التغيّر.

اجتهادك في الدراسة - كما أوردت في النقطة الثانية – هذا شيء إيجابي.

الحمية إذا كانت شديدة وقاسية قد تؤثر على الإنسان سلبيًا من الناحية النفسية، خاصة إذا كان جهده عاليًا لإنقاص الوزن، والعائد ليس جيدًا، هنا قد يدخل في شيء من الاكتئاب، لذا نرى أن تنقيص الوزن من خلال الحمية المتدرجة والأساليب الأخرى لإنقاص الوزن هو الأفضل.

تجارة الأسهم أعتقد أنها ربما تسبب نوعًا من الضغوط الانفعالية، فلا أستطيع أن أقول إنها أسباب – هذه الثلاثة التي ذكرتها – لكن ربما تكون عوامل ساعدت على استمرارية عسر المزاج الذي لديك.

بالنسبة لموضوع المكونات الغذائية التي أصبحت تتناولها وإن كان لها أثر على سرعة استقلاب الكبد للأدوية، لا أعتقد أن ذلك أمر وارد بالرغم من أن المكونات والمشروبات التي أخذتها كثيرة، لكن - في حدود ما أعلمه من معلومات محدودة - لا أعتقد أن هنالك تأثيرًا على مستوى الاستقلاب والتمثيل الأيضي.

أما نصيحتنا لك فهي أن تستمر على علاجك، وأن تعتبر هذه مجرد هفوة، وتكون إيجابيًا في تفكيرك وكل توجهاتك الحياتية، وهذا -إن شاء الله تعالى- سوف يساعدك، ومراجعة طبيبك أحتم عليه كعامل رئيسي للوصول إلى التعافي إن شاءَ الله.

بارك الله فيك وجزاك الله خيرًا.

أسئلة متعلقة أخري شوهد التاريخ
هل تصيب الأمراض النفسية شابا في عمر 14 سنة؟ 1443 الأربعاء 29-04-2020 04:48 صـ
لا مشاعر لدي وعلاقتي بالناس ميتة! 1660 الاثنين 16-03-2020 04:20 صـ
أحب الانعزال عن الناس وأشعر بشعور غريب في رأسي. 1116 الأحد 29-03-2020 01:51 صـ
كيف أتخلص من الشعور الدائم بتأنيب الضمير القاتل؟ 3789 الأحد 15-12-2019 01:34 صـ
كيف يمكنني تقوية ثقتي بنفسي؟ 2431 الثلاثاء 10-09-2019 04:36 صـ