أرشيف الاستشارات

عنوان الاستشارة : تغير لون البشرة من أبيض إلى غامق

مدة قراءة السؤال : دقيقة واحدة

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

كان لون بشرتي أبيض، ولكن بالتدريج تحول إلى لون غامق قليلاً، فهل هناك من أشياء تساعد على إرجاع هذا اللون؟!

مدة قراءة الإجابة : 4 دقائق

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ عبد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:
فمن المتوقع أن يقل بياض البشرة مع الزمن، وأن يزداد التصبغ مع الزمن، وذلك بسبب التعرض لأشعة الشمس، وتكون هذه الظاهرة أكثر على الوجه واليدين والجلد المكشوف، وهي آلية وقائية؛ حيث أن الجلد الأسمر أكثر تحملا للشمس من الجلد الأبيض، كما تكثر نسبة السرطانات الجلدية بتناسب طردي مع مدة وشدة التعرض للشمس، وبشكل عكسي مع اسمرار البشرة، أي أكثر عند البيض وأقل عند السمر، وإن الطريقة الأبسط لعودة البشرة إلى لونها الطبيعي هي تجنب التعرض للشمس.

وقد اخترنا لك من إجابة سابقة (293077) الفقرة التالية المتعلقة بسؤالك: (وإنه لمن البديهي أن التعرض للشمس يولد الاسمرار وهي آلية وقائية دفاعية أوجدها الله تعالى لحماية الجلد من أضرار التعرض المديد أو الشديد للشمس، فإن كان الاسمرار يزعجكم فالحل هو الابتعاد عن الشمس أو استعمال الواقيات بأنواعها وأفضلها القماش الساتر مثلما يفعل البدو في الصحراء من وضع اللثام، أو باستعمال الطاقية الواقيه التي لها بروز من الأمام لحماية الوجه ولكن هذا النوع يحمي من الشمس المباشرة ولا يحمي من الوهج.

أو استعمال الواقيات من الشمس والتي قد يدخل في تركيبها مادة (بابا) حيث أن بعض الناس قد يتحسسون منها، أو يدخل مادة أكسيد الزنك.

وإن الأسماء التجارية للمستحضرات الواقية من الشمس كثيرة وتختلف من بلد لآخر مثل: مستحضرات أوول دي (لويس ويدمر) الواقية من الشمس، و(سن كير) لسيبا ميد، و(إكرين توتال)، وسبيكترابان لستيفل، ومجموعة نيوتروجينا الواقية من الشمس، ومجموعة روك الواقية من الشمس مثل ميني سول 50، ومجموعة بيوديرما الواقية من الشمس، ومنها فوتوديرم والذي يدهن قبل التعرض للشمس على الأقل بنصف ساعة على بشرة جافة، وغيرها.

ويجب دهنها قبل فترة 30-60 دقيقة من الخروج للشمس، وبعضها يُدهن مرتين، وبعضها تكفي دهنة واحدة منه، وبعضها يُغسل بالماء، وبعضها عازل للماء، ومنها ما هو بدون لون ومنها ما يعطي لونا للبشرة وكلما زاد الـ (Spf) كلما ازدادت نسبة الوقاية، ويفضل أن يكون فوق الـ 15 فاختاروا ما تشاؤون مما يناسبكم حسب البلد الذي أنتم فيه.

إن مستحضرات بيوديرما الواقية من الشمس هي أولى في حالتك من استعمال الوايت أوبجيكتيف وذلك لأنها وقاية.

وبعد زوال السبب يمكن للجلد أن يعود للونه الطبيعي من نفسه، ولكن يمكن تسريع ذلك باستعمال الكريمات المبيضة مثل: بيوديرما وايت أوبجيكتيف ولكنه يبيض المسمر ولا يبيض الطبيعي، ويوجد منه شكلان الأول ليلي يدهن ليلا، والثاني نهاري يدهن نهارا، فيدينغ لوشن لشركة غلايتون، ديبيغمنتين، أتاشي كريم، تريتينوين، ديرما لايت، مستحضرات ريكسول للتبييض، الدوكين والدوباك لكل منهما 2% و4%).
كما ننصح بالاطلاع على الاستشارة رقم (250968) والتي تناقش نقاء البشرة، وكذلك الاستشارة رقم (18594) التي تناقش التهاب الجلد الضيائي وتأثير الشمس الحارق.
وبالله التوفيق.

أسئلة متعلقة أخري شوهد التاريخ
أعاني من وسواس المرض، ما العلاج؟ 2998 الاثنين 04-05-2020 06:31 صـ
هل تؤثر حبوب الهستامين على الحمل؟ 3300 الأحد 27-10-2019 02:25 صـ
أعاني من بقع دائرية أطرافها حمراء اللون، ما تشخيصها؟ 7669 الاثنين 14-10-2019 01:16 صـ
أعاني من وجود بقعة بنية في الوجه كيف التخلص منها؟ 13519 الأحد 13-10-2019 01:04 صـ
أعاني من فرط التصبغ في اليد، فما الحل لذلك؟ 8014 الأربعاء 11-09-2019 12:28 صـ