أرشيف الاستشارات

عنوان الاستشارة : أعاني من نوبات هلع وارتعاش، ما العلاج؟

مدة قراءة السؤال : دقيقة واحدة

السلام عليكم

أنا أعاني من نوبات هلع وارتعاش، وأتمنى أن تصفوا لي دواءً فعالاً للهلع والرعاش.

كذلك عندي اكتئاب مزمن وشديد، وتطورت حالتي للهلع والارتعاش، هل توجد أدوية تساعدني للتغلب على هذه الأعراض؟

وشكراً لكم.

مدة قراءة الإجابة : 3 دقائق

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:
أسأل الله تعالى لك العافية والشفاء والتوفيق والسداد.

أخي: أنت في هذه الاستشارة لم توضح التفاصيل، تحدثت أنك مصاب بنوبات هلع وارتعاش، ثم تحدثت أنه لديك اكتئاب أيضاً مزمن وشديد.

أخي الكريم: لا بد أن يتم التأكد من التشخيص من خلال طبيب نفسي مختص، كثير من الناس يتداولون هذه المفاهيم أي الاكتئاب، الخوف، التوتر، وتكون الأعراض في بعض الأحيان ليست مطابقة لمرض نفسي معروف، أو تعني حالات أخرى.

نحن التزاماً بضبط الجودة -أخي الكريم- أقول لك اذهب وقابل طبيباً نفسياً، وهذا لا يعني أبداً أننا لا نريد أن نصف لك دواءً، نعرف عشرات الأدوية، لكن الأمور يجب أن توضع في نصابها الصحيح.

أنت في استشارتك السابقة والتي رقمها (2405535) تحدثت أيضاً عن نفس هذا الموضوع، وذكرت أنك تتناول الزيروكسات.

أرجو -أخي الكريم- أن تفيدني بعد أن تذهب إلى الطبيب، وتناقش معه التشخيص، وتخطرنا بذلك، وتوضح لي الأدوية التي سيصرفها لك الطبيب، وأنا من جانبي -إن شاء الله تعالى- أساهم بما يفيدك.

عموماً أياً كان تشخيصك فلا بد أن تكون شخصاً متفائلاً، وقوياً، صاحب فكر إيجابي ومشاعر طيبة، وأن تكون جاداً في عملك ومنتجاً، وأن تحسن التواصل الاجتماعي، وأن تلتزم بأمور دينك كلها، ويجب أن تتفاءل نحو المستقبل.

اعلم أن هذه الأعراض النفسية أياً كانت تعالج بهذه الكيفية، الدواء جزء من العلاج وليس كل العلاج.

بارك الله فيك وجزاك الله خيراً.

وبالله التوفيق والسداد.

أسئلة متعلقة أخري شوهد التاريخ
ما هي أدوية نوبات الهلع والخوف الآمنة وغير الإدمانية؟ 8792 الأربعاء 12-08-2020 03:54 صـ
الأعراض التي تعاني منها زوجتي نفسية أم جسدية؟ 1172 الأحد 09-08-2020 05:24 صـ
أعاني من ضيق التنفس وحالتي تشتد بالليل.. هل حالتي نفسية؟ 1726 الأحد 09-08-2020 04:31 صـ
عاد إلي القلق وانتكست حالتي فهل من علاج بديل؟ 3881 الأربعاء 29-07-2020 05:58 صـ
أصبت بحالة هلع وخوف من الموت بعد معاينتي لوفاة قريبتي 2699 الخميس 23-07-2020 05:22 صـ