أرشيف الاستشارات

عنوان الاستشارة : أتعبني السرحان في الصلاة، فهل هناك تمارين لتقوية التركيز؟

مدة قراءة السؤال : دقيقة واحدة

الســلام عليكم..

لدي مشكلة تطورت مع الوقت ألا وهي التركيز، فهو يقل مع مرور الوقت، مما أثر على صلاتي، فقد أصبحت أنتهي من الصلاة ولا أشعر بلذتها أكثر الأحيان، وكثيراً ما أسجد سجود السهو، وقد أتعبني هذا الحال، وأشعر بجهد إذا أردت التركيز، ولكن سرعان ما أسرح.

لا أريد أن أستخدم أدوية، لا أريد أن أضر بنفسي أو أدمن على استخدام هذه الأدوية، أريد تمارين أو نوعا من الأكل يساعد على التركيز، فماذا أفعل؟ أرشدوني.

وجزاكم الله كل خير.

مدة قراءة الإجابة : 3 دقائق

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ كادي حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

لا داعِ لاستعمال الأدوية في حالتك –كما ذكرت–، ولكن يجب أن يُحدد سبب عدم التركيز، وأول خطوة تقومين بها هي:
- أن تُجري فحوصات مختبرية؛ لأن هناك حالات طبية تؤدِّي إلى ضعف التركيز، منها: فقر الدم، منها قلة الفيتامينات في الدم، وخاصة فيتامين (ب12)، وفيتامين (د)، وضعف إفراز الغدة الدرقية، واضطراب الأملاح، وهذا كله قد يؤدِّي إلى ضعف التركيز.

فعليك -أيتها الفاضلة الكريمة– أن تتأكد من هذه النقطة، وإن وُجدتْ أي علة فيجب أن يتم تصحيحها طبِّيًا من خلال أخذ العلاج التعويضي.

ثانيًا: تنظيم الوقت، وأهم شيء في تنظيم الوقت هو أن تنامي مبكرًا؛ فالنوم المبكر يعطي الدماغ فرصة ليحدث تغييرا إيجابيا في الموصِّلات العصبية، وذلك من خلال تحسين التواصل ما بين الخلايا الدماغية وترميمها، وهذا كلامٌ علمي، وقد وجدنا أن النوم بين الصلاتين هو النوم الصحيح، ما بعد صلاة العشاء وما قبل صلاة الفجر، وعليك بالبكور، ابدئي به، الصباح وقت التركيز، وقت الإنجاز، إن أردتَّ أن تقرئي شيئًا فاقرئيه في الصباح، وإن كان لديك التزامات أكاديمية –وقطعًا لديك أكاديمية– فعليك بالقراءة في الصباح.

النقطة الثالثة هي: ممارسة الرياضة، والرياضة من أجمل ما يُحسِّنُ التركيز، وهذا قد أثبت تمامًا.

رابعًا: عليك بالتوازن الغذائي: شيء من البروتين، شيء من الدهنيات، قليل من السكريات، تناول الخُضر والفواكه، فهذا يساعدك كثيرًا.

خامسًا: ممارسة تمارين الاسترخاء، وموقعنا لديه استشارة تحت رقم (2136015) أرجو أن ترجعي إليها، وتطبقي ما بها من إرشادات.

سادسًا: عليك بذكر الله، واذكر ربك إذا نسيت، واعرفي -أيتها الفاضلة الكريمة– أن الصلاة فيها راحةً عظيمة، فلا تدع مجالاً للشيطان ليوسوس لك حول صلاتك وكفاءة صلاتك، لا، ارتقي بنفسك، واعرفي أن الصلاة هي باب من أبواب إراحة النفس، كما ورد عن النبي -صلى الله عليه وسلم- بقوله لبلال: (ارحنا بها يا بلال)، وقال: (جُعلت قُرة عيني في الصلاة)، هكذا كان النبي -صلى الله عليه وسلم- يقول.

والقرآن مُحرِّكٌ للخلايا الدماغية، مُهيأٌ النفس لتكون في حالة سكينة، فعليك أن تتدارسي القرآن مع إحدى معلمات القرآن، ومن ثمَّ تجعلين لنفسك ورْدًا يوميًا تتلين فيه كتاب الله بكل تُؤدة، وهذا قطعًا سوف يُحسِّنُ من تركيزك.

باركَ الله فيك، وجزاك الله خيرًا، وبالله التوفيق والسداد.

أسئلة متعلقة أخري شوهد التاريخ
ما هو سبب الشرود الذهني والتقلبات المزاجية والقلق؟ 3283 الأحد 05-07-2020 05:32 صـ
هل لالتهاب الجيوب الأنفية علاقة بضعف التركيز؟ 2199 الثلاثاء 30-06-2020 03:15 مـ
أعاني من حالة تشوش ذهني وأفكار غير منطقية 1625 الأربعاء 01-07-2020 04:30 صـ
أريد علاجا لتنشيط الذهن وتقوية التفكير 2746 الاثنين 22-06-2020 05:15 صـ
أعاني اضطراب في التفكير وتشتت ذهني، ما العلاج؟ 2092 السبت 13-06-2020 10:37 مـ