أرشيف الاستشارات

عنوان الاستشارة : كيف أطرد الوساوس الجنسية من فكري؟

مدة قراءة السؤال : دقيقة واحدة

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

تأتيني أفكار وتخيلات جنسية قذرة بأني أفعل فاحشة الزنا في أهلي, وبعض الأحيان ينتصب ذكري مع هذه الأفكار, مع أني أبغضها, وخائف من حساب الله, وعندما أجلس مع أهلي أتخيل أني أنظر إليهم بوساخة, وقد تعبت من ذلك.

مدة قراءة الإجابة : 6 دقائق

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ ماجد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحابته ومن والاه.

بداية نشكر لك ابننا الفاضل هذا التواصل مع موقعك، ونشكر لك هذه الشجاعة التي دفعتك لطرح هذا السؤال، ونحن سعداء حقيقة بك وبأمثالك من الشباب الذي يطرحوا أسئلتهم على مثل هذه المواقع من أجل أن يصلوا إلى الصواب.

ندعوك إلى أن تتعوذ بالله تبارك وتعالى من الشيطان, واحمد الله الذي رد كيده إلى الوسوسة، فإن هذه التخيلات من عدونا الشيطان الذي همه أن يهزم الذين آمنوا وليس بضارهم شيئا إلا بإذن الله تعالى.

نحن ندعوك بداية عندما تأتي هذه الوسواس أن تتعوذ بالله من الشيطان, وأن تذكر مالك الأكوان, وأن تتوجه إلى الله تعالى بالدعاء، ولا تتمادى مع هذه الأفكار التي ولله الحمد أنت لها كاره, وأنت لها نافر, وهذا دليل على أنك على خير، ونسأل الله تعالى أن يديم عليك هذه النعم، ولذلك ينبغي أن توضع هذه المسألة في إطارها الصحيح, ولا تعطي المسألة أكبر من حجمه, ولا تنزعج فإن هذا الذي يريده عدونا الشيطان, الذي همه كما قلنا أن يحزن الذين آمنوا ليس بضارهم شيئاً إلا بإذن الله تبارك وتعالى.

أما من ناحية الحساب من الله تعالى فلا شيء عليك من الناحية الشرعية, لأن الله لا يكلف نفسا إلا وسعها, ربنا لا تؤاخذنا إن نسينا أو أخطأنا، والإنسان لا يؤاخذ على هذه الأمور التي لا يملكها لأنها فوق طاقته, وفوق وسعه, والله لا يكلف نفسا إلا وسعها, فنسأل الله تعالى أن يوفقك للخير, وأن يلهمك للسداد والرشاد, وأرجو أن لا تنزعج من هذه المسألة, وكما قلنا تعوذ بالله من هذا العدو الذي همه أن يحزنك, ويحزن أمثالك من الطيبين، وهذا العدو الذي لا يأتي إلا للمطيعين، فإنه تعهد أن يقعد في صراط عباد الله الصالحين، (لأقعدن لهم صراطك المستقيم ), أما الغافلين فإن الشيطان لا يأتي لهم بمثل هذه الوساوس.

نسأل الله تعالى أن يعينك على صيانة نفسك, وصيانة عرضك, وأن يثبتا وإياك, هو ولي ذلك والقادر عليه.
==============
انتهت إجابة الشيخ/ أحمد الفرجابي - مستشار الشؤون الأسرية والتربوية - تليها إجابة الدكتور/ محمد عبد العليم – استشاري طب أول نفسي وإدمان
==============

بارك الله فيك، وجزاك الله خيراً، ونشكرك كثيراً على تواصلك مع إسلام ويب.

إضافة لما ذكره لك الشيخ فإني أود أن أؤكد لك من الناحية النفسية أن هذه تسمى بالوساوس القهرية، والوساوس إما أن تكون في كبح مثل التي تأتيك هذه، أو تكون مقصور ذهنية، أي في عقل الإنسان أو فعل أو خيالات أو ما يسمى بالطقوس والتكرار ليقوم بها الإنسان ويعرف أنها سخيفة، ولكنها تفرض نفسها عليه وحين يحاول أن يتجنبها يصاب بالقلق والتوتر، هذا ينطبق عليك تماماً، والوساوس في مثل عمرك وغالباً ما تكون عابرة ولا تدوم طويلاً إن شاء الله تعالى، والوساوس لها عدة محتويات، ودائماً تصيب الناس في الأمور الحساسة والعزيزة عليهم، ولذا تكثر الوساوس التي محتواها حول الدين، والذات الإلهية أو في أمور جنسية حساسة، مثل هذه الأفكار التي تأتيك.

الوساوس أيها الفاضل الكريم لا تدل أبداً على ضعف في شخصيتك أو انحراف في إيمانك بل على العكس تماماً، ومن أفضل الطرق لعلاج الوساوس هو تحقيرها، وكلمة التحقير لا تعني الرفض فقط، ولكن الإنسان يهينها ويذلها ويتخيلها تحت قدمه، هذا النوع من التحقير والمخاطبة الصادرة من الوسوسة بأن تقول له أن وسواس حقير لن تجد إلى نفسي سبيلاً، ولن أتبعك أنت وسواس حقير.. وهكذا.

أنصحك أن لا تحاول أن تحللها أو تشرحها كثيراً؛ لأن هذا أيضا قد يؤدي إلى تثبيت هذه الوساوس وتشعبها، وعليك أن تستعيذ بالله تعالى منها، وأن تصرف انتباهك عنها، وذلك من خلال أن تشغل نفسك في دراستك وكل ما هو مفيد.

تمارين الاسترخاء جيدة كمزيلة للقلق المصاحبة للوسواس، إسلام ويب أعدت استشارتها رقم ( 2136015) توضح بعض الخطوط الأساسية والعريضة لكيفية تطبيق هذه التمارين.

أيها الفاضل الكريم أنت محتاج إلى دواء، وهنالك أدوية ممتازة جداً لعلاج الوساوس، اطرح هذا الموضوع إلى والديك، وإذا ذهبت إلى الطبيب النفسي سوف يكون أمراً جيداً وممتاز جداً، وإن لم يوافق الأهل وضح لهم أن هذه وساوس قهرية، ولابد أن تعالج أيضا علاجاً دوائياً، ومن الأدوية الدوائية الجيدة عقارا يسمى باسم بروزاك، وآخر يعرف باسم فافرين.

الأدوية سوف تفيدك كثيراً وتساعد على التطبيقات السلوكية التي ذكرناها لك.

بارك الله فيك، وجزاك الله خيراً، ونشكرك كثيراً على تواصلك مع إسلام ويب.

أسئلة متعلقة أخري شوهد التاريخ
كيف أتعالج من الوسواس؟ 696 الأحد 09-08-2020 05:30 صـ
أعاني من وسوسة بمرض أصاب أحد أقربائي، كيف الخلاص من ذلك؟ 1814 الأربعاء 22-07-2020 04:15 صـ
اضطرابات نفسية تقودني إلى نتف الشعر بشراهة، ساعدوني. 1309 الأحد 19-07-2020 02:51 صـ
الاكتئاب والوسواس القهري وتبدد الشخصية، كل ذلك أعاني منه، أرجو المساعدة. 4707 الخميس 16-07-2020 05:51 صـ
أعاني من وسواس قهري، ما العلاج؟ 2476 الخميس 16-07-2020 05:48 صـ