عنوان الفتوى : حكم رسم الأنمي وكيفية التخلص من إثمه

مدة قراءة السؤال : دقيقة واحدة

أشكركم على هذا الموقع‎.‎ ‏ سؤالي‎:‎‏ أنا أحب رسم الأنمي كثيرا، ‏فقد مضت سنة على رسمي له، لكن ‏الحمد لله عندما علمت أنه حرام ‏تركته، ولكني كنت قد ألفت.‏

مدة قراءة الإجابة : 3 دقائق

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

‏ فإن حكم رسم الأنمي، هو حكم رسم ‏ذوات الأرواح باليد على اللوحات، ‏والجدران، والثياب وغيرها، وهو ‏محرم عند جماهير العلماء؛ لقوله ‏صلى الله عليه وسلم: الذين ‏يصنعون هذه الصور، يعذبون يوم ‏القيامة، يقال لهم: أحيوا ما خلقتم. ‏رواه مسلم عن ابن عمر رضي الله ‏عنهما.
وقد بينا في الفتويين: 4138، ‏‏14116. بعض محاذير الرسم لذوات ‏الأرواح، وتأكيد تحريمه، ودخوله ‏في التصوير المحرم.
وحيث إن سؤالك لم يكتمل، فلعلك ‏تسألين عن حكم ما رسمتيه في ‏الماضي، فالجواب عن ذلك نقول: إن ‏من تمام التوبة أن تتخلصي منها ‏بطمسها، فقد قال علي-رضي الله ‏عنه-لأبي الهياج الأسدي: ألا أبعثك ‏على ما بعثني عليه رسول الله صلى ‏الله عليه وسلم: ألا تدع قبرا مشرفا ‏إلا سويته، ولا صورة في بيت إلا ‏طمستها. رواه مسلم.
قال النووي: فِيهِ الْأَمْر بِتَغْيِيرِ صُوَر ‏ذَوَات الْأَرْوَاح. انتهى.
وقال السندي: (إِلَّا طَمَسْتهَا) طَمَسَهَا ‏أَمْحَاهَا بِقَطْعِ رَأْسِهَا، وَتَغْيِيرِ وَجْهِهَا ‏وَنَحْوِ ذَلِكَ. انتهى.
‏ ‏
والله أعلم.‏