أرشيف الاستشارات

عنوان الاستشارة : مستحضرات كابور لعلاج تساقط الشعر

مدة قراءة السؤال : دقيقة واحدة

السلام عليكم.

أعاني من تساقط الشعر من المنطقة الأمامية، وسمعت عن منتج اسمه( كابور) سمعت أنه يثبت الشعر ويعيد نمو الشعر الذي تساقط بالآونة الأخيرة.

ويعمل على تساقط الشعر الوراثي وغيرها، مع العلم سعر هذا المنتج 140 دولاراً للعبوة 200 ملم.
علماً بأن تساقط الشعر يكون بشكل يومي، وتتراوح نسبة التساقط من30 الى 50 شعره يومياً ولكن أرى تساقطاً من الجهة الأمامية، وفروة رأسي تعاني من الحكة المستمرة مع القشرة، هل هذا أحد عوامل التساقط المستمر أم العامل الوراثي؟ وما هو علاج العامل الوراثي؟ وبماذا تنصحوني؟ جزاكم الله خيراً.

مدة قراءة الإجابة : 4 دقائق

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ زيد العراقي حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته. وبعد:

كنا قد ناقشنا مستحضرات الدكتور كابور لتبييض البشرة في الاستشارة رقم (270537) وأرجو مراجعتها لأنني أعتقد أن الكثير من النقاط المطروحة هناك تغطي الإجابة عن سؤالكم فالصانع واحد وأسلوبه واحد.

وأرجو أن يتسع صدركم لكثرة استفساراتي عن هذه المستحضرات حيث أن بعض هذه الاستفسارات قد يكون بمفرده كافياً لرفض استعمال هذه المستحضرات إن لم يكن هناك إجابات شافية وعلمية لذلك، فأرجو الاطلاع على الجواب المشار إليه والذي يتساءل عن مستحضرات الدكتور كابور.

وبودي أن أضيف إلى استفساراتي الواردة في الاستشارة المشار إليها هناك بعض الاستفسارات الأخرى والتعليقات الإضافية فيما يلي:

ذكروا في مقدمة الموقع أنه أغلى زيت في العالم، فهل كونه أغلى زيت في العالم يعني أنه أفضل زيت؟ وقد رأينا العديد من المواد الغالية غير الفعالة.

وقد ذكروا أيضاً أنه يعالج الشيب، وبمراجعة ما ورد في الموقع وجدنا أن الدكتور كابور نفسه شايب، فهل عجز دواؤه عن علاج شيبه أم أنه يصنع دواء يفيد الذين يدفعون قيمته فقط؟

وقيل أيضاً: إنه يوقف التساقط خلال أسبوع، فأين إذن الدورة الطبيعية للشعر التي تقول بأن الشعر الطبيعي ينمو ثم يهجع ثم يسقط ثم تتكرر الدورة من جديد؟

وقيل أيضاً: إنه ينمي الشعر خلال شهر والشعر كما يعلم علماء الأمراض الجلدية وخبراء الشعر أنه ينمو بطول 1 سم خلال شهر فهل تجاوزت هذه المستحضرات الطبية الحالة الطبيعية ووصلت إلى ما يسمى سوبر شعر؟

لو كانت هذه المستحضرات كما قيل عنها فعلاً لوجد له على الأقل مقالاً واحداً في البوبميد وهو موقع المقالات العلمية التي تنشر فيه أمريكا.

قيل: إن نتائجه تذهل أوروبا وأمريكا فلماذا لم يتبناه العلماء هناك وينشروا عنه الأبحاث؟ ولماذا يصل إلينا عن طريق الدعاية وليس عن طريق المجلات العلمية والأبحاث الطبية المستوفية للشروط؟

ذكر في النص الموجود في موقع الدكتور أنه علاج إلى الأبد وهذا مخالف للبديهيات الطبية فليس هناك اسمه علاج للأبد في الطب.

مما سبق لا أنصح بشراء هذا المستحضر إلا إذا ثبت من خلال التجربة العلمية المنشورة في المجلات العلمية الحرة النزيهة المعتمدة عالميا والمشهود لها بالموضوعية إنه فعلاً معجزة.

ومن ناحية أخرى فإن الشعر الطبيعي يتساقط يومياً من 100 إلى 150 شعرة يومياً أي حوالي 1000 شعرة أسبوعياً وهذا كله ضمن المجال الطبيعي.

إن التساقط من مواضع الصلع يعتبر صلعاً بعد البلوغ ويرجى مراجعة الاستشارة رقم (276531) التي تناقش الصلع والعامل الوراثي أيضاً.

وإن القشرة تضيف عاملاً إضافياً في تساقط الشعر، لذا يرجى مراجعة الاستشارة رقم (276137) التي تناقش التهاب الجلد الدهني والقشرة والتفريق بينها وبين الأمراض المشابهة.

وللاستزادة حول سقوط الشعر راجع الاستشارة رقم (262538) ونقص الشعر عند الرجال راجع الاستشارة رقم (250642).

وبالله التوفيق.

أسئلة متعلقة أخري شوهد التاريخ
لا يوجود محتوي حاليا مرتبط مع هذا المحتوي...