أرشيف الاستشارات

عنوان الاستشارة : صعوبة التنفس عند الطفل وأثره على النوم

مدة قراءة السؤال : دقيقة واحدة

لدي طفل عمره سنة ونصف، لا يستطيع النوم ليلاً بسبب صعوبة التنفس، وقد عرضته على أخصائي أطفال فوصف له شراباً كمضاد حيوي، وقد تحسن فترة العلاج فقط، وبعد أن راجعت الطبيب قال بأن هذا عادي عند الأطفال، ووصف له المضاد مرة أخرى ولكنه لم يفده بشيء، فما الحل؟!

مدة قراءة الإجابة : دقيقتان

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ خالد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد،،،

فإن مشكلة تكرار الالتهابات التنفسية مشكلة معروفة، وقد تحدث بصورة عرضية متكررة أو بسبب الحساسية كما ذكرت في سؤال سابق، وبخاصة عند من يكون في التاريخ المرضي للأسرة تواجد تحسس سواء كان في الأنف أو العين أو الصدر أو الجلد أو حتى تحسس الجهاز الهضمي للتغذية وبخاصة الحليب المستخرج من لبن الأبقار.

وإذا تكررت النوبة وتم علاجها بالمضاد الحيوي واستمرت الأعراض فمن الأفضل عرض الطفل على طبيب متخصص في مجال التحسس فقد تكون هذه إحدى أعراض التحسس، ويعتمد العلاج على نوع التحسس، فبعض الأطفال قد يحتاج إلى مضاد للتحسس بصورة مستمرة لفترة من الوقت مثل عقار الزيرتك أو أحياناً بخاخاً للأنف أو حتى علاجاً لصفير الصدر، ويعتمد اختيار نوع العلاج بحسب الحالة الصحية للطفل وعلى نوعية الأعراض.

والله الموفق.

أسئلة متعلقة أخري شوهد التاريخ
ابنتي تعاني ضيق التنفس، فما السبب؟ 3990 الاثنين 29-04-2019 05:30 صـ
طفلي يعاني من الحساسية والبلغم وضيق التنفس، دلوني على العلاج؟ 14540 الثلاثاء 04-11-2014 03:56 صـ