أرشيف الاستشارات

عنوان الاستشارة : العلاج السلوكي والدوائي للوساوس المؤرقة المتعلقة بالنظافة والمرض والدين

مدة قراءة السؤال : دقيقتان

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته!
أبدأ بالمشكلة، وهي أن أختي -وعمرها 16 سنة- تعاني من أفكار وسواسية تزعجها جداً! مثلاً: إذا رأت في الكوب أي شيء، تقول: "غير نظيف، ويصيبني بالأمراض" أو إذا سمعت عن سيرة مرض، فإنها تتعب جداً!
والآن وقت اختبارات، وما هي قادرة أن تذاكر! تقول: "تجيئني أفكار، وهي أني أحسد نفسي، وأدعو على أهلي ونفسي، وأسب الله!" وما هي قادرة أن تنام من القلق الذي فيها! تحس أن قلبها يؤلمها! وتقول: "لو أبكي يزيد الألم" وأنا عارفة أن هذه الآلام من أفكارها، فما هو الحل؟

الوالد في الإجازة أخذها إلى دكتور جيد، لكن ما كملنا العلاج؛ لأن تكاليف الجلسات غالية جداً! وإن فكرنا أن نروح إلى دكتور، فطبعاً ما نقدر على التكاليف؛ لأن الوالد متقاعد من الشغل! من أجل هذا ما قدرنا أن نأخذها في الجلسات الباقية! بالله، أيش الحل!؟

تقعد قدامي تبكي دائما! وأنا ما أنا قادرة على عمل أي شيء لها!
ولكم خالص الشكر! وجزاكم الله خيراً!

مدة قراءة الإجابة : 4 دقائق

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ سحر حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

الوساوس القهرية منتشرةٌ جداً في مثل عمر أختك، وهي تختفي تلقائياً في معظم الحالات، ولكن ربما تعاود الظهور إذا لم يتم علاجها، والعلاج يتمثل في ما يعرف بالعلاج السلوكي والعلاج الدوائي.

العلاج السلوكي يقوم على أن نعرض المريض على مصدر وساوسه، ونمنعه من الهروب أو تجنب الموقف، فعلى سبيل المثال في حالة أختك يمكن أن تُمسك بيديها وتضعهما في سلة الأوساخ، وتمنعيها من أن تسحب يديها، وتكوني أنتِ ممسكة بيديها، وتضعي يديك أيضاً معها في الأوساخ، ويجب أن لا تقل المدة عن 10 دقائق، ثم قومي بإعطائها كوب صغير من الماء لتغسل يديها، وافعلي أنتِ نفس الشيء ( يمنع منعاً باتاً استعمال كميات كبيرة من الماء أو الماسورة) هذه التمارين وما شابهها يجب أن تُكرر يومياً 4 مرات، ويجب أن لا تقل مدة العلاج عن أسبوعين.

من الممكن أن تغيّر من طريقة التمرين حسب مخاوفها الوسواسية، وسوف تلاحظي أنها سوف تكون قلقة ومضطربة في بداية العلاج ثم يبدأ القلق والتوتر في الانخفاض.

أما العلاج الدوائي فهو متوفر الآن وبحمد الله، وربما تكون أختك في حاجة إلى أن تبدأ به؛ نسبة لظروف امتحاناتها.

توجد عدة أدوية، ومن أفضلها دواء يعرف باسم (فافرين) وجرعة البداية هي 50 ملجم ليلاً بعد الأكل لمدة أسبوعين، ثم ترفع الجرعة إلى 100 ملجم لمدة أسبوعين أيضاً، بعدها ترفع الجرعة إلى 50 ملجم صباحاً و100 ملجم ليلاً، وتستمر في العلاج لمدة ثلاثة أشهر، ثم توقف الجرعة الصباحية وتستمر على الجرعة المسائية لمدة ثلاثة أشهر أخرى، بعدها تخفض الجرعة إلى 50 ملجم لمدة شهر، ثم توقف العلاج.

هنالك أدوية بديلة، منها (بروزاك) وجرعته هي كبسولة واحدة في اليوم، وهنالك دواء ثالث يعرف باسم (أنفرانيل) وهو من الأدوية القديمة ولكنه فعال جداً في علاج الوساوس القهرية، كما أنه متوفر بسهولة، وقليل التكلفة، فقط يُعاب عليه أنه ربما يسبب أعراض جانبية بسيطة، مثل الشعور بالجفاف في الفم، وثقل بالعينين، وربما إمساك، ولكن هذه الأعراض تختفي بالاستمرار في العلاج، كما أن صغار السن مثل أختك قد لا يشعر بهذه الأعراض بشدة مقارنة بالكبار أو بما يحدث لكبار السن، وجرعة هذا الدواء هي 25 ملجم ليلاً لمدة أسبوعين، ثم ترفع بواقع 25 ملجم كل أسبوعين، حتى تصل الجرعة الكلية إلى 75 أو 100 ملجم في اليوم، وتكون مدة العلاج ستة أشهر تُخفض بعدها الجرعة بواقع 25 ملجم كل شهر.

أرجو أن تتأكدي أنه بفضل الله أصبحت الوساوس القهرية تختفي تماماً بالعلاج، وهي ليست من عمل الشيطان كما يعتقد البعض، إنما هي علة طبية يُصاب بها البر والفاجر.

أسأل الله تعالى لأختك عاجل الشفاء، والتوفيق في دراستها وحياتها.

والله الموفق.

أسئلة متعلقة أخري شوهد التاريخ
تعبت من الوسواس القهري الذي ينتابني وتظلم حياتي بسببه. 2992 الأربعاء 15-07-2020 04:30 صـ
كيف أصرف الوساوس عن نفسي وأحاربها؟ 1785 الأحد 28-06-2020 02:49 مـ
كيف أتخلص من وسواس الخوف والمرض بدون أدوية؟ 1784 الخميس 25-06-2020 05:38 صـ
أريد السيطرة على الوساوس والأفكار السيئة التي تهاجمني 2151 الخميس 25-06-2020 02:58 صـ
بسبب التشكيك في ديني في بلاد الغرب أتتني وساوس بالكفر، ما علاج ذلك؟ 1432 الأربعاء 24-06-2020 04:38 صـ