أرشيف الاستشارات

عنوان الاستشارة : أشكو من انقطاع الدورة وتكيس المبايض فهل يمكنني الحمل؟

مدة قراءة السؤال : دقيقتان

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أخبرتني الطبيبة بأن لدي تيكساً على المبايض، مع العلم بأن دورتي الشهرية منقطعة منذ شهرين ونصف.

أخبرتني الطبيبة بأهمية عمل تحليل الدم لمعرفة ما إن كنت حاملاً أو لا، وبعد ذلك ستصف لي دواء لإنزال الدورة.

استفساراتي لكم:

- هل هذه هي طريقة العلاج الصحيحة؟
- ما هو علاج تكيس المبايض في حالتي؟ علماً بأنني أرغب في الحمل.
- هل يمكنني الحمل دون أخذ المنشطات والدورة منقطعة عندي؟
- هل يجب أن أقوم بعمل حمية غذائية مع العلم بأنني نحيفة؟
- هل يجب الإقلال من تناول السكر الأرز والبطاطس والباستا والخبز؟
- ما هي الأعشاب التي تنصحونني بتناولها؟ وكيف أتناولها؟

جزاكم الله خيراً.

مدة قراءة الإجابة : 5 دقائق

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ مريم حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

إنقطاع الدورة الشهرية وعدم نزولها فوق (35) يوم، هنا تعتبر الدورة دورة غير منتظمة، وعدم نزولها لمدة شهرين ونصف دون وجود حمل يشير إلى مرض التكيس على المبايض، وهو حالة لا تستطيع البويضات الخروج من تحت جدار المبايض السميكة، وبالتالي يختل التوازن الهرموني وتقل فرص الحمل.

والكسل في وظائف الغدة الدرقية، بالإضافة إلى ارتفاع هرمون الحليب (Prolactin)، من الأسباب التي تؤدي إلى ضعف التبويض أيضاً، وتأخر حدوث الحمل، ولذلك يجب فحص هرمونات الغدة الدرقية (TSH & Free T4)، وفحص هرمون الحليب، وتناول العلاج المناسب حسب التحليل.

وكما قلنا فإن السبب الرئيسي في حدوث التكيس أو الأكياس الوظيفية هو الوزن الزائد، وقد يحدث التكيس أيضاً مع الوزن القياسي، ولا بأس من ممارسة الرياضة والإقلال من تناول السكريات، والحلويات، والمياه الغازية، لأنها تزيد من مقاومة الخلايا لهرمون الأنسولين المسؤول عن حرق السكر، وبالتالي تزيد حالة التكيس، مع تناول أقراص (جلوكوفاج 500 مج)، مرتين يومياً بعد الغذاء والعشاء، لمدة ستة شهور، وهو دواء يستخدم لعلاج مرض السكري، من خلال مساعدة الأنسولين الداخلي فى الدم على العمل الجيد، ويستخدم في مساعدة المبايض على التبويض الجيد وعلاج التكيس.

ولإعادة تنظيم الدورة، يمكنك تناول حبوب (كليمن) أو (ياسمين)، لمدة ثلاثة شهور، ثم التوقف عنها، وتناول حبوب (دوفاستون)، والتي لا تمنع التبويض، ولا تمنع الحمل، وجرعتها (10 مج)، تؤخذ مرتين يومياً/ من اليوم (16) من بداية الدورة، حتى اليوم (26) من بدايتها، وذلك لمدة من (3 - 6) شهور أخرى، حتى تنتظم الدورة الشهرية.

كما أن هناك بعض المكملات الغذائية قد تفيد في إمداد الجسم بالفيتامينات والأملاح المعدنية، وقد تقلل من مستوى هرمون الذكورة الذي يرتفع مع التكيس، ويساعد على ظهور الشعر في الوجه والصدر، مثل (total fertility)، ويمكنك أيضاً تناول كبسولات (أوميجا 3) أيضاً يومياً، واحدة مع تناول حبوب (Fesrose F)، التي تحتوي على الحديد، وعلى فوليك أسيد، مع أخذ حقنة واحدة من فيتامين (د)600000 وحدة دولية في العضل، كل ستة شهور؛ لأنها مهمة للتقوية العظام وللوقاية من مرض الهشاشة فيما بعد، مع تناول الغذاء الجيد المتوازن.

كذلك يجب الاهتمام بأكل الفواكه والخضروات بشكل يومي، مع تناول أعشاب البردقوش والميرامية، وهناك أيضاً حليب الصويا، ولكل ذلك بعض الخصائص الهرمونية التي تساعد في علاج التكيس وتحسين التبويض، وفي نهاية تلك المدة في حال عدم حدوث حمل يمكنك عمل التحاليل التالية وهي:
FSH - LH PROLACTIN- TSH- FREET4 - FSH- LH - DHEA - ESTROGEN -TESTOSTERONE

في ثانى أيام الدورة، ثم إجراء فحص هرمون (PROGESTERONE)، في اليوم (21) من بداية الدورة، مع تركيز الجماع في الأسبوع الأوسط من الدورة، وهي الفترة بعد الغسل من الدورة بحوالي أسبوع، ولمدة (10) أيام، وعمل السونار على المبايض، خصوصاً في منتصف الدورة، وهي أيام التبويض، ومتابعة الحالة مع طبيبة متخصصة في هذا المجال.

حفظك الله من كل مكروه وسوء ووفقك لما فيه الخير.

أسئلة متعلقة أخري شوهد التاريخ
دورتي غير منتظمة، فهل أكون مصابة بتكيس المبايض؟ 46401 الخميس 30-01-2020 04:45 صـ
هل هناك كريمات مرطبة للبشرة التي تعرضت لخلل في الهرمونات؟ 5019 الأحد 26-01-2020 04:55 صـ
ما سبب تأخر دورتي؟ 31150 الثلاثاء 21-01-2020 04:53 صـ
هل الوزن الزائد يسبب التكيس؟ 11977 الأربعاء 08-01-2020 02:26 صـ
ما سبب عدم انفجار البويضة رغم سلامة التحاليل؟ 19077 الأحد 08-12-2019 12:49 صـ