أرشيف الاستشارات

عنوان الاستشارة : ما رأيكم بعشبة القديس كعلاج للوسواس القهري؟

مدة قراءة السؤال : دقيقتان

السّلام عليكم

أنا عمري 17 سنة، وأعاني من الوسواس القهري منذ حوالي سنتين، وقبلها كنت أعاني من الرّهاب الاجتماعي.

وصفوا لي دواء (سانتي جون) حبوب عيار 500 لمدّة ستّة أشهر، ولكنّي لم أجد الدّواء في البلد إلى الآن، لذلك بحثت عن مكوّنات الدّواء، فوجدت أنّها عشبة القلب ( عشبة القدّيسين ) وأنا اتناولها منذ أكثر من شهر على شكل زهورات ( شراب ) بمقدار ملعقة (معرّمة) كبيرة صباحا ومثلها مساء، حيث عرفت أنّ عشبة القلب تساعد على إفراز هرمون السيروتون، وبدون أضرار، أو تأثيرات سيّئة.

بالإضافة إلى دواء الشّيخ الهاشمي ( قناة الحقيقة ) وهو عبارة عن رقية شرعيّة، وعسل مخلوط مع الأعشاب، وخلطة زهورات، وزيوت للدّهن، وماء لونه أصفر أظنّ أنّه ماء مقروء عليه قرآن.

1- ما مدى فعاليّة هذه الأدوية؟ وهل هناك دواء أفضل؟
2- هل هناك أضرار أو تأثيرات جانبيّة؟
3- ما هي كمّيّة عشبة القلب المطلوبة ( مطحونة ) الّتي يجب تناولها ( زهورات ) لتعادل حبّة عيار 500؟
4- وهل الطّريقة السّابقة صحيحة لاستعمال العشبة؟

أرجو أن تنصحني وتعطيني أفضل علاج للوسواس القهري.

مدة قراءة الإجابة : 3 دقائق

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

ما يعرف بعشبة القديس لها بعض الفوائد في علاج بعض حالات القلق والتوترات والاكتئاب النفسي البسيط؛ لأنها بالفعل تساعد في تنشيط إفراز مادة السيروتونين في الدماغ، أو على الأقل تؤدي إلى نوع من التوازن في مستوى هذه المادة مقارنة بالموصلات العصبية الأخرى.

لكن قطعًا ليست دواء جيدًا لعلاج الوسواس القهري أو الرهاب الاجتماعي؛ لأن كلاهما من أنواع القلق المعروف، قلق شديد نسبيًا، ويعالج سلوكيًا، وكذلك دوائيًا.

لذا أنا أكثر ميلاً لأن تتناول الأدوية المصنعة، وأنا أؤكد لك أن هذه الأدوية نقية وممتازة وسليمة، وهنالك ضوابط جودة وسلامة لا يمكن أبدًا أن يحيد عنها أي مُصنِّع للدواء، العلم تقدم جدًّا، وأصبح موضوع السلامة يعلو على موضوع الفعالية بالنسبة للأدوية.

فأنا أرشح أن تتناول عقار (زولفت)، أو يسمى تجاريًا (لسترال)، ويسمى علميًا باسم (سيرترالين)، وربما له مسمى تجاري آخر في سوريا، أنا لستُ ضد العلاج عن طريق الأعشاب، لكن قطعًا جدواه مشكوك فيها، كما أن نقاؤه وسلامته مشكوك فيها.

وبالنسبة للعلاقة بين عشبة القديس في شكلها الطبي المحضر وتناول زهرات هذه العشبة: لا أعتقد أن هنالك فروق كبيرة بين الاثنين، لكنّ الأصل هو أن فعاليتها أيًّا كانت طريقة تركيبها طبيعية أو مصنّعة، فلا أعتقد أنها ذات فعالية كبيرة.

لا أريد أبدًا أن أحبطك، لكن هذه هي الحقيقة.

بالنسبة لدواء الشيخ الهاشمي: حقيقة ليس لديَّ معلومات رصينة قائمة على الدليل حول هذه المركبات، لذا اعذرني - أيها الفاضل الكريم – عن إفادتك في هذه الجزئية.

إذًا تناول العلاج الدوائي، كما ذكرت لك أن السيرترالين دواء جيدًا وممتازً، وأنت تحتاج له بجرعة صغير جدًّا، وهي أن تبدأ بنصف حبة (خمسة وعشرين مليجرامًا) يوميًا، تستمر عليها لمدة أسبوعين، بعد ذلك اجعلها حبة واحدة ليلاً لمدة ستة أشهر، ثم نصف حبة ليلاً لمدة أسبوعين، ثم نصف حبة يومًا بعد يوم لمدة أسبوعين، وهذا يكفي تمامًا، وعليك بالدفع الإيجابي السلوكي الذي يقوم على مبدأ تحقير الوسواس وقهره، وعدم الاستكانة أو الاستجابة له، والتعرض الاجتماعي المتواصل، وقطعًا الصلاة في جماعة من أفضل أنواع هذا التعرض الجماعي، وكذلك ممارسة الرياضة، وأن يكون لك حضور في المجمّعات الشبابية، وأن تساهم في كل ما ينفع أسرتك، وأن تكون متميزًا أكاديميًا.

بارك الله فيك، وجزاك الله خيرًا، وأسأل الله لك الشفاء والعافية والتوفيق والسداد.

أسئلة متعلقة أخري شوهد التاريخ
وساوس الطهارة والصلاة، كيف أتخلص منها وأعود لحياتي الطبيعية؟ 1652 الخميس 16-07-2020 03:13 صـ
زوجتي مريضة نفسيًا وترفض الذهاب للطبيب، فماذا أفعل معها؟ 1087 الأربعاء 15-07-2020 04:37 صـ
وساوس الشيطان حول استجابة الدعاء، كيف أحاربها؟ 1515 الخميس 16-07-2020 02:48 صـ
أعاني من الوساوس في الدين 1118 الأحد 05-07-2020 05:27 صـ
هلع ووسوسة من الأمراض، فهل من علاج؟ 2638 الثلاثاء 09-06-2020 06:38 صـ