أرشيف الاستشارات

عنوان الاستشارة : الخوف من النظر إلى الناس ومخاطبتهم

مدة قراءة السؤال : دقيقة واحدة

أنا عندي مشكلة، مشكلتي إني عندي إيمان بأن جميع من حولي أفضل مني.

عندي نوع من الخوف من الناس، ما أعرف ما هو؟ خوف من مخاطبتهم، خوف من النظر إليهم، إحساس كبير عندي أني سأعيش فقيراً، وأموت فقيراً، إحساس أنه ما عندي القدرة على فعل أي شيء!

أرجوك، أنا أريد أن أعرف إلى من أرجع؟ أنا تعبت، خوفي من الناس هو أكبر عائق عندي، أنا ولد طويل قوي، لكن بصيبني إحساس بكثرة أني لست بمأمن!

في الأمر الواقع أحس بأني مختلف عن الناس اختلافاً سلبياً!

مدة قراءة الإجابة : 4 دقائق

بسم الله الرحمن الرحيم

الأخ الفاضل/ عبد الرحمن حفظه الله!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد،،،

أخي عبد الرحمن! حفظك الله ورعاك، اعلم أن الإنسان الإيجابي هو الذي يتوقع الأفضل دائماً من الآخرين، وعندما يواجه عوائق في طريق تقدمه، لا يمتلكه الإحباط أو اليأس، ويتجاوز ذلك بسرعة، ويتمتع بإقبال وتصميم على الحياة، فأنا أريدك أن تكون شخصاً إيجابياً، وليس سلبياً!

ابعد عنك الأفكار الانهزامية، أبعد عنك الأفكار التسلطية، فأنت شاب مازلت مقبلاً على الحياة، عندك من الطموح والأفكار والمشاريع ما تستطيع أن تنفع به نفسك وأمتك، فلا تترك للشيطان ووساوسه يتغلبون عليك!

أخي عبد الرحمن! مشكلتك أنت وبكل بساطة هو الخجل، أو الخوف من مواجهة الناس، طبعاً هذا سيقف عائقاً في وجه النجاح بالنسبة لك، ولكن العلاج بيديك أنت - أخي عبد الرحمن -، فأنت لابد أن تقدر ذاتك، تحترم ذاتك، تعطي الحق لذاتك، ولاتهنها، ولاتنزل من مكانتها، يجب أن تعشق العمل وتحبه وتستمتع به مهما كان شاقاً، وتكون لديك الحماسة والدافعية والميل إلى التغيير والتطوير، وتتميز بوضوح الهدف والعزم!

ولكي تتخلص من الخجل يطلب منك خطوتان أساسيتان هما :

1- الوعي بذاتك: كما قلت لك لابد أن تقدر ذاتك وتحترمها، وتقدر مهاراتك؛ لأن كل إنسان لديه قدرات ومهارات، فلا تبالغ في مدح ذاتك، ولا تصغر من شأنها، وضعها في صورتها الحقيقية!

2- يجب أن تكون لديك قوة الإرادة، ولا تستسلم للخجل، وحاول أن تكون لديك القدرة على حل المشكلات والتصميم للأعمال، والاندماج مع الآخرين في أي مكان، وهذا سيزيدك ثقة بنفسك تدريجياً؛ فتتخلص من الخجل بإذن الله تعالى.

أما في ما يخص مواجهة الجمهور:

- يجب أن تكون عصرياً، بمعنى أن تعيش واقعك، وتكون أفكارك عصرية مواتية الواقع الذي تعيش فيه، وليست أفكاراً بالية انتهى وقتها.

- لا تكذب، ابتعد عن الكذب عند الكلام مع الآخرين؛ حتى لا تصغر في أعينهم، ويجعلونك محطاً للسخرية والاستهزاء، بينما الإصرار على الحقيقة مهما كانت يجعلك مصدراً للاحترام والمصداقية.

- لا تصر على الخطأ، حاول أن تصلحه بسرعة وبأمانة؛ فهذا يحسب لك لا عليك!

- لا تتضايق من نقد الآخرين لك، وإذا كان ما يوجه إليك موضوعياً؛ فلا تتضايق منه، وتقبله برضى، وضعه في اعتبارك!

- كن محدداً في حديثك، وتجنب التشتت والخروج عن الموضوع، وذلك لدرء الملل عن المستمعين، ومن ثم مشاركتهم في الكلام والحوار معك!

واعلم - أخي عبد الرحمن - أنه لا يوجد كلمة اسمها فشل، أو يأس، أو سلبية في قاموس الناجحين، ولا يوجد يأس في جعبتهم، فكلما ظهرت عقبة، أخرجوا لها مفتاحاً خاصاً بها، وهكذا يذللون الصعاب واحدة تلو الأخرى حتى النجاح.

استعن بالله أولاً، ثم سر على بركة الله، وحاول أن توطد صلتك بالله تعالى؛ فإنه الركن إن خانتك أركان، وعليك باللجوء والتضرع إلى الله سبحانه وتعالى، بأن يوفقك ويمدك بالطاقة الإيمانية التي من خلالها تستطيع أن تذلل به الصعاب، وهذا النور الإلهي إن استعنت به، فلن يخذلك الله بعد ذلك أبداً، وهذا النور هو الذي يمدك بالقوة الجسمانية في بدنك، وسعة في رزقك، وبركة في بيتك، ويزودك باليقين والثقة بالنفس والطمأنينة والراحة النفسية والسعادة الأبدية، وإذا أردت أن تعرف عند الله مقامك، فانظر بم استعملك، وعلى ماذا أقامك!

وبالله التوفيق!

أسئلة متعلقة أخري شوهد التاريخ
أعاني من مشكلة الرهاب الاجتماعي، ما الحل؟ 2351 الخميس 23-07-2020 06:16 صـ
كيف أتخلص من أعراض الرهاب الاجتماعي؟ 1678 الأربعاء 22-07-2020 04:28 صـ
أريد دواء يخلصني من الرهاب، فبماذا تنصحونني؟ 3587 الأحد 19-07-2020 09:33 مـ
كيف أمارس حياتي بشكل طبيعي وأتخلص من الأمراض؟ 1538 الخميس 16-07-2020 06:08 صـ
لا أشعر بالسعادة وأكره لقاء الناس، أرجو تشخيص الحالة. 1852 الأربعاء 15-07-2020 03:33 صـ