أرشيف المقالات

شهادة. . .!

مدة قراءة المادة : دقيقة واحدة .
8 للدكتور إبراهيم ناجي قولها بين يدي صديقي الشاعر الوجداني الأستاذ أحمد عبد المجيد الغزالي تحية معطرة بشذى (زهر الربيع) وفيْنانةٍ ريَّانةٍ بجمالها ...
بتول، كأملاك السماء كَعاب رآها أخ بالحسن والسَّحر عارف ...
عليم بشُهدٍ في الحياةِ وصاب بها صور شتى من الحسن، لم تدرْ ...
ببال، ولا جالت له بحساب بدت سافرات تنهب القلب والحجى ...
ولو كان هذا الحسن خلف نقاب! إذاً لتحدَّى صولةً كل حائل ...
وشق إلى الأنوار كل حجاب فيالك من حسن قوي وإن يكن ...
كفجر وديع في الضَّياء مذاب رآها.

فصاح القلب في الصدر هاتفاً: ...
ألا ليتني أدركتها بشبابي

شارك الخبر

المرئيات-١