عنوان الفتوى : يوم وفاة النبي -صلى الله عليه وسلم- ويوم مولده

السؤال

هل الثاني عشر من ربيع الأول، هو يوم مولد الرسول -صلى الله عليه وسلم-، أم يوم وفاته؟

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:               

 فإن تاريخ ميلاد النبي -صلى الله عليه وسلم-، محل خلاف بين أهل العلم, فقيل: إنه ولد في الثاني عشر من شهر ربيع الأول, وقيل في اليوم الثاني منه, وقيل في اليوم الثامن. وقيل في اليوم التاسع. وراجع المزيد في الفتويين: 61612، 61942.

أما يوم وفاته -صلى الله عليه وسلّم-، فالجمهور على أنها كانت يوم الثاني عشر من شهر ربيع الأول. وقيل في الحادي عشر من رمضان. كما في الفتوى: 317710.

والله أعلم.

أسئلة متعلقة أخري
وفاة النبي صلى الله عليه وسلم من أثر السم بعد ثلاث سنوات
جواب شبهة حول حديث (..إنه ليأسن كما يأسن البشر)
وفاة رسول الله صلى الله عليه وسلم
شبهة حول موت النبي صلى الله عليه وسلم متأثرا بالشاة المسمومة
لا تشريع ولا نسخ بعد وفاة الرسول وانقطاع الوحي
ما صفة قبر رسول الله صلى الله عليه وسلم؟
يوم وفاة رسول الله صلى الله عليه وسلم
وفاة النبي صلى الله عليه وسلم من أثر السم بعد ثلاث سنوات
جواب شبهة حول حديث (..إنه ليأسن كما يأسن البشر)
وفاة رسول الله صلى الله عليه وسلم
شبهة حول موت النبي صلى الله عليه وسلم متأثرا بالشاة المسمومة
لا تشريع ولا نسخ بعد وفاة الرسول وانقطاع الوحي
ما صفة قبر رسول الله صلى الله عليه وسلم؟
يوم وفاة رسول الله صلى الله عليه وسلم