أرشيف الاستشارات

عنوان الاستشارة : كيف أجمع بين الكتب القديمة التي قرأتها والكتب التي سوف أقرأها لكي تحصل الفادة؟

مدة قراءة السؤال : دقيقة واحدة

السلام عليكم ورحمة الله

أنا طالب علم، أقرأ كتبا جديدة يوميا، ومع الزمن قرأت كتبا كثيرة، وقد أحتاج إلى تكرار قراءة بعض المهم منها، فكيف أجمع بين قراءة الكتب المقروءة بحيث لا أتوقف عن القراءة الجديدة؟

أرجو منكم أسلوبا موفقا؟

مدة قراءة الإجابة : دقيقتان

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ حسين حفظه الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

وفقك وزادك حرصا على العلم والمعرفة.

ويمكن تقسيم القراءة إلى قسمين:
قراءة اطلاع وتصفح، وقراءة فهم واستيعاب.

القسم الأول: يتناسب مع الكتب العامة التي يقصد منها الحصول على الثقافة العامة والاطلاع على المعلومة.

والقسم الثاني: يخصص للكتب المنهجية التي يقصد من قراءتها استيعاب ما فيها، وبناء ملكة علمية لدى القارئ لها.

ولا شك أن الكتب اليوم بنوعيها كثيرة جدا، ولا يمكن الانتهاء منها كاملة مها كان الإنسان جادا في ذلك؛ لأن المعرفة في ازدياد وتقدم.

ونصيحتنا لك أن تخصص لك عددا من الكتب العلمية المنهجية وخاصة في علم الشريعة، وتعتني بقراءتها وتكرار النظر فيها، لفهم واستيعاب ما فيها من مسائل وأحكام حتى لو كررت القراءة لها عدة مرات فلن تخلو من الفائدة، وباقي الكتب الثقافية يمكن أن تقرأها مرة واحدة وتبحث عن الجديد منها وتتنوع فيها، وستجد أن الوقت لا يسعفك للانتهاء منها، فكل يوم يصدر الجديد من الكتب، خاصة إذا استخدمت وسائل التقنية الحديثة في الحصول على نسخ منها.

وعلى كل حال يمكنك وضع جدول للقراءة متوازنا ببن قراءة الجديد ومراجعة واستذكار القديم منها، فتجمع بين الفائدتين.

وفقك الله لما يحب ويرضى.

أسئلة متعلقة أخري شوهد التاريخ
ما هي الوسائل التي تعينني على الثبات؟ 3109 الأحد 03-05-2020 04:51 صـ
أصبت بحالة هلع بعد متابعتي لمسائل الإعجاز! 1243 الأربعاء 16-01-2019 06:09 صـ
هل بإمكاني تأليف الكتب؟ 2077 الأحد 06-01-2019 08:45 صـ
أعاني من مشكلة عدم ربط الأفكار بعضها ببعض عند قراءة أي كتاب! 1693 الثلاثاء 08-01-2019 05:24 صـ