أرشيف الاستشارات

عنوان الاستشارة : هل ارتفاع أنزيمات الكبد يعتبر خطيرا؟

مدة قراءة السؤال : دقيقة واحدة

السلام عليكم

سبق وأن استشرتكم سابقا، واتبعت تعليماتكم -بارك الله فيكم- أحببت أن أعمل التحليل اليوم alp طبيعي، وast طبيعي وalt 60 والطبيعي (42) ونتائج الفيروسات (بي وسي) سلبية -ولله الحمد- فهل الارتفاع هذا يعتبر خطيرا، وخاصة في المستقبل؟ وهل تأتي الفيروسات بسبب هذا الارتفاع؟

بارك الله فيكم، ولا حرمكم ربي الأجر.

مدة قراءة الإجابة : دقيقتان

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

كما ذكرنا لك في رسالة سابقة أن سبب ارتفاع هذه الأنزيمات عندك هو الدهون في الكبد، وقد تبين ذلك بالأشعة فوق الصوتية التي أجريتها، -والحمد لله- أن الأنزيمات قد نزلت، فقد نزلت من 144 إلى60، وأنزيم ALT عادة هو الأنزيم الذي يرتفع أولا، مع وجود دهون في الكبد، بينما عندما يكون هناك التهابات في الكبد فإن كل الأنزيمات وخاصة AST ترتفع -والحمد لله- فإن فيروسات الكبد كانت سلبية.

كما تعلم فإن هناك أسبابا لزيادة الدهون في الكبد، السكري، والسمنة، والدهون في الدم، لذا فإنه يتم علاج هذه المسببات.

أما من ناحية نسبة ارتفاع الأنزيمات فإن هذا الارتفاع لا يقلل من مناعة الكبد، وليس منها خطر، طالما عرفنا ما هو السبب، ولا يأتي الفيروس بسب الارتفاع -كما ذكرت أنت- فالإصابة بفيروسات الكبد لها أسباب، وليس لها علاقة مع زيادة الشحوم في الكبد.

عليك بالمشي وتنزيل الوزن، فوزنك زائد بالنسبة للطول، فلو استطعت تنزيل الوزن إلى75 كيلو فهذا -بإذن الله- سيخلصك من الدهون في الكبد، وسينزل الأنزيم للوضع الطبيعي.

نرجو من الله لك الشفاء والمعافاة.

أسئلة متعلقة أخري شوهد التاريخ
لدي اصفرار في جوانب العينين.. هل هذا طبيعي؟ 5834 الأحد 08-11-2015 11:25 مـ