أرشيف الاستشارات

عنوان الاستشارة : أشعر بالتوتر والهيجان لسماع تنفس زوجي وأولادي أثناء النوم..فما الحل؟

مدة قراءة السؤال : دقيقة واحدة

أنا سيدة لدي ثلاثة أبناء, ومشكلتي بدأت منذ ست سنوات؛ مشكلتي أني لا أستطيع أن أسمع تنفّس زوجي وأولادي, وعندما أسمع تنفسهم أثناء النوم أحس بالهيجان وعدم الراحة في جسمي؛ مما جعلني أنام في غرفة لوحدي, وأبتعد عنهم حتى لا أسمع أنفاسهم, حتى تطور الأمر وأصبح هذا الشعور أثناء اليوم كله.

فهلا شخصت حالتي وأعطيتني الأدوية المناسبة بالمصري؟ لأني لا أستطيع أن أتواصل مع الطبيب.

مدة قراءة الإجابة : دقيقتان

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ إيمان مرعي حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

أنت -أيتها الأخت الفاضلة– لست مريضة، وهذه مجرد عادة مكتسبة قبلتيها دون مناقشتها ودون رفضها، مما جعل هذه العادة تتأصل وتثبت عندك وتأخذ ما نسميه بالطابع الوسواسي، أصبح هنالك ربط ما بين صوت نفس زوجك وأولادك وإصابتك بالتذمر وعدم الارتياح، ولا أعتقد أن الموضوع وصل للهيجان.

لا بد أن تراجعي نفسك، العلاج هو أن الأمر ليس بالأمر المنطقي مطلقًا، وأنصحك أيضًا أن تنامي بعد أولادك وزوجك بساعة (مثلاً). اجلسي في نفس الغرفة وسوف تسمعين صوت التنفس، وهذا أمر طبيعي، حتى الناس تتحمل الشخير، وهو مزعج جدًّا, فأعتقد أنك لست مريضة، وإن كنت قلقة بعض الشيء والقلق يزول بالقناعات ومراجعة النفس وتصحيح الذات، ولا تجعلي هذه نقطة كراهية لأسرتك، وعليك بأذكار النوم، أذكار النوم أذكار عظيمة، تجعل النفوس هادئة، ولا بد لزوجك أن يكون حريصًا عليها، وعلموها الأولاد، هذا يبعث فيكم الطمأنينة جميعًا.

وبالنسبة للعلاج الدوائي: لا مانع أن تتناولي عقار موتيفال، وهو دواء بسيط جدًّا، يزيل القلق والتوترات، وهو متوفر في مصر، تناوليه بجرعة حبة واحدة ليلاً لمدة شهرين، ثم توقفي عن تناوله، تناوليه قبل النوم بساعة ونصف.

بارك الله فيك، وجزاك الله خيرًا.

أسئلة متعلقة أخري شوهد التاريخ
كيف أتخلص من الخوف والقلق الشديد من مواجهة المشاكل والأشخاص؟ 1286 الخميس 16-07-2020 06:12 صـ
أتمنى أن أتخلص من التردد والخوف الذي يقيدني ويشعرني بالعجز. 851 الثلاثاء 14-07-2020 03:06 صـ
عندما أغضب لا أستطيع كتمان غضبي نهائيا.. كيف أعالج نفسي؟ 981 الثلاثاء 07-07-2020 05:58 صـ
أحس بالإحراج كثيرا ولا أستطيع مواجهة الناس، فهل من حل؟ 1274 الاثنين 06-07-2020 02:23 صـ
لا أستطيع التفكير إلا في رضا الناس.. كيف أتخلص من ذلك؟ 1937 الأربعاء 24-06-2020 03:47 صـ