أرشيف الاستشارات

عنوان الاستشارة : متى يستفيد الطفل من علاقاتنا الاجتماعية؟

مدة قراءة السؤال : دقيقة واحدة

بحكم عمل زوجي نعيش في بلد غير بلدنا, بعيدون عن الأهل والأقارب, وعلاقاتنا الاجتماعية محدودة, ولدي طفل عمره ستة أشهر, نخرجه دائما من المنزل, ولكن لا يوجد احتكاك مباشر مع أشخاص ووجوه جديدة, الطفل هادئ في المنزل, وطبيعي جدا, ومنذ فترة قليلة أصبح عند الخروج من البيت يبكي, ويكره الضجيج, ويستغرب,

ما مدى العلاقات الاجتماعية التي يحتاجها الطفل في هذا العمر؟

مدة قراءة الإجابة : دقيقتان

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ لمى حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

شكرا لك على الكتابة إلينا.

من الطبيعي جدا أن الطفل دون السنة والنصف يتعلق تعلقا شديدا بوالديه، وخاصة بالأم التي تقوم برعايته بشكل مستمر وعلى مدار اليوم والليل، ومن الطبيعي أيضا أن يضطرب الطفل عند اللقاء بالغرباء وخاصة إن غابت عن نظره أمه، فنجده يبكي أو يصرخ أو يزداد حركة وخوفا وتعلقا بأمه أو أبيه.

ومما يساعد الطفل كثيرا: إتاحة الفرصة المناسبة له للقاء بالناس الآخرين في ظروف عادية كرؤيتهم في السوق، أو من خلال زيارة بعض المعارف والأصحاب، أو عبر رؤية الأطفال في حدائق لعب الأطفال.

واطمئني فإن هذا التعلق بالوالدين وهذا القلق من اللقاء بالآخرين سيخف كثيرا عندما يصل للسنة والنصف، وخاصة مع شيء من الصبر, وإغراق هذا الطفل بالرعاية والعاطفة واللعب معه.

ولا بأس أن تدرسي كتابا أساسيا في فهم عالم الأطفال، والمراحل المختلفة لنموهم وتطورهم، فهذا مما يساعد كثيرا في حسن التربية.

والله الموفق.

أسئلة متعلقة أخري شوهد التاريخ
ابني لا يستطيع أن يحبو على يديه وقدميه، فهل هو طبيعي؟ 3676 الخميس 30-01-2020 02:45 صـ
أريد العودة للرضاعة الطبيعية، فكيف لي ذلك؟ 11224 الثلاثاء 05-11-2019 01:30 صـ
ما أسباب صحو الطفل ليلا بعد الرضاعة والشبع؟ 6820 الخميس 17-10-2019 01:37 صـ
طفلتي تستفرغ بكثرة ولا سبب واضح لذلك، أرجو الإفادة. 10421 الأحد 06-10-2019 02:09 صـ
ما تفسير نزول الدم من الثدي أثناء شفط الحليب؟ 5369 الخميس 05-09-2019 12:55 صـ