أرشيف الاستشارات

عنوان الاستشارة : هل يؤثر دواء الريتان على الكبد والكلية؟

مدة قراءة السؤال : 3 دقائق

السلام عليكم.

أنا أبلغ من العمر 19 عاما, وزني يتراوح بين 40 و 39 كيلو, والحمد لله لا أعاني من أي مشكلة صحية سوى أنه يوجد لدي قصر في النظر بمقدار درجة وربع في كل عين, ذهبت منذ أسبوع إلى طبيب جلدية, وفحص بشرتي حيث إني أعاني من حب الشباب, ولكن ليس بكثرة بل كما يوجد لدى باقي الأشخاص, وقال لي بأن هذا الحب قد ترك أثرا وشكلا مثل الحفر, ووجهي أيضا فيه الكثير من الرؤوس السوداء, ووصف لي حبوب الريتان عيار 20 ملغ, حبة بعد الغداء يوميا, استمريت عليه لمدة 6 أيام, ثم أجريت تحليلا بحسب طلب الطبيب, وكانت النتيجة:

- الكرياتنين 0,81, SGPT 16 -

أرجو أن تخبرني هل هذه الأرقام هي المعدل الطبيعي الذي يجب أن يكون لدى أي إنسان؟ يعني هل أنا سليمة ولا يوجد عندي أي خطر؟

ثم قال لي بعد أن رأى التحليل هذا أن أبدأ بحبة صباحا ومساء يوميا, لمدة أسبوعين, ثم أجري نفس التحليل, وأنا صراحة متخوفة بعض الشيء لأني هكذا سآخذ 40 ملغ يوميا, وأنا وزني كما ذكرت بين الـ40 و 38, وأخشى ألا يكون العيار يناسبني, فأرجو أن تخبرني هل هذا يناسبني أم أنه سيشكل خطرا علي؟

وكذلك أريد أن أتأكد من أنه في نشرة الدواء مكتوب أنه يسبب ورما دماغيا كاذبا إذا تناولنا معه فيتامين A, فهل هذا فعلا صحيح ويشكل خطرا؟ أرجوكم ما هي الأطعمة التي تحوي فيتامين A كي أتجنبها؟

سؤال أخير - جزاك الله خيرا -: ما هي التحاليل التي يجب أن أجريها؟ وما هي مواعيدها؟ وأريد أن أسأل: أليس من المفروض أن أجري تحليلا لوظائف الكلية والكبد؟ ومتى موعده؟ وهل يؤثر الريتان أصلا على الكبد والكلية؟

وشكرا جزيلا.

مدة قراءة الإجابة : 6 دقائق

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ إيمان حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

أختي الكريمة: حبوب الريتان هي أحد الأسماء لعقار الـ ايزوتريتينون ( Isotretenoin) أو ( Roaccutane)، وإليك نبذة مختصرة عن هذا العقار لتعم الفائدة للجميع:

يعتبر الرواكيوتان من الأدوية المهمة لعلاج حبوب الشباب المتوسطة والشديدة, وهو أحد مشتقات فيتامين ( أ ), ويؤدي للشفاء من حب الشباب ومنع ظهوره مجددا بإذن الله, ويعمل الدواء من خلال عدة طرق:

يقلل من إفراز الدهون في الجلد من الغدد الدهنية, ويمنع تكوّن بثور جديدة, وأيضا يقاوم الالتهاب, ويوصف الرواكيوتان للمرضى المصابين بحب الشباب في الحالات التالية:

حب الشباب التكيسي, وحب الشباب المزمن, وحب شباب من النوع المتوسط الذي لا يستجيب للعلاجات الأخرى, ولكن يمنع أخذ الرواكيوتان في فترة الحمل, وذلك لوجود خطر كبير جدا في إحداث تشوهات خطرة للجنين، كذلك يمنع أخذه في فترة الرضاعة, حيث إنه يدخل في حليب الأم, وقد يؤثر على الطفل, ولذلك فإنه قبل بدء العلاج يجب إجراء فحص الحمل للسيدات المتزوجات للتأكد من عدم وجود حمل, ويجب على جميع النساء المتزوجات القادرات على الإنجاب أخذ الاحتياطات الوقائية الكافية لمنع الحمل خلال العلاج بالرواكيوتان, ولمدة 4 أسابيع بعد التوقف عن تعاطي الدواء.

سألت - أختي الكريمة - عن قيم الكريتنين والـ SGPT, المعدل الطبيعي في الحالات العادية, بالنسبة للكرياتينين هو من 62 إلى 124, وبالنسبة لـ SGPT المعدل الطبيعي هو من صفر إلى 40, وبالتالي الأرقام التي ذكرتها في استشارتك تعتبر طبيعية.

البروتوكول الصحيح للمعالجة بعقار الرواكيوتين هو الآتي:

قبل العلاج يتم عمل الفحوصات الآتية: معدل الكلوستيرول والدهون الثلاثية في الدم صائما, ثم عمل تحاليل انزيمات الكبد والكلية, هذه تحاليل أساسية قبل العلاج حتى يتم مقارنتها بنتائج التحاليل التي سوف تتم أثناء العلاج وعند الانتهاء من العلاج؛ فإذا كانت التحاليل آنفة الذكر في معدلاتها الطبيعية، يتم صرف العلاج بمعدل -ا- مجراما لكل كيلو من وزن الجسم, بمعنى إذا كان وزنك 40 كيلو كما أسلفت؛ فبالإمكان أن تأخذي 40 ملجراما من الرواكتين, أي تأخذي حبتين يوميا من حبوب 20 ملجراما للحبة.

يصرف العلاج في العادة لمدة أسبوعين فقط, ثم معاودة عمل التحاليل سالفة الذكر, ومقارنتها بنتائج التحاليل السابقة, فإذا لم تظهر أي تغيرات بعد ذلك؛ يتم صرف العلاج لمدة شهر أو أكثر, وعمل التحاليل كل شهرين إلى أن ينتهي كورس العلاج الذي لا يقل عن خمسة أشهر متواصلة دون انقطاع إذا لم يحدث -لا سمح الله - ما يستوجب التوقف.

قد يؤدي استخدام الرواكيوتين حدوث بعض الآثار الجانبية ومنها:

- جفاف وتشقق الشفاه, ويعتبر أكثر المضاعفات شيوعا, وتصيب جميع المرضى المعالجين, ولتخفيف الحالة ينصح بوضع مرهما للشفاه.

- جفاف العينين: ينصح باستعمال الدموع الصناعية, وعدم استعمال العدسات اللاصقة أثناء العلاج, وذلك تجنبا لخدش القرنية, وحدوث التهابات.

- احمرار الوجه أو تورده وخاصة عند الأشخاص ذوي البشرة الفاتحة, وعند التعرض لأشعة الشمس.

- صداع, وأحيانا ألم العضلات والمفاصل.

- زيادة مستوى الدهون في الدم, وتشمل الدهون الثلاثية, والكولسترول, وينصح باتباع حمية قليلة الدهون

- ارتفاع أنزيمات الكبد, وهو نادر الحدوث, وفي حالة حدوثه يزول بالتوقف عن الدواء.

- زيادة تساقط الشعر, وعادة ما يعود ينمو طبيعيا حالما يتوقف أخذ الرواكيوتان.

أشرت في استشارتك إلى موضوع الضغط الكاذب في الدماغ, وهذا يحدث في حالات نادرة جدا مع تناول كبسولات التيتراساكلين ( المضاد الحيوي) لأي سبب كان, وليس عند أخذ الفيتامين ( أ ) كما ذكرتِي في رسالتك, لذلك يجب تجنب أخذ مركبات الـ Tetracycline, أثناء العلاج بعقار الـ رواكيوتين.

أما بالنسبة لفيتامين ( أ ) فيمنع تناوله أيضا أثناء العلاج لأنه قد يسبب ارتفاع معدل فيتامين ( أ ) في الدم عن المعدل الطبيعي؛ مما يؤدي إلى بعض الآثار الجانبية لأن الـ رواكيوتين نفسه من مشتقات فيتامين ( أ ), ولذلك كما أسلفنا فإنه لا يجوز استخدام عقار الـ رواكيوتين إلا بوصفة طبية, وذلك بعد استشارة الطبيب المختص لتحديد مدى احتياجك للعلاج من عدمه, وعمل التحاليل اللازمة قبل بدء العلاج.

طبعا المفروض على الطبيب المعالج تزويدك بكل هذه المعلومات قبل أن يصف لك هذا العقار.

أرجوا أن تكون فكرة الاستعانة بعقار الـررواكيوتين أصبحت واضحة لديك, ومن ثم عليك أن تقرري هل حالتك تستدعي استعمال هذا العلاج؛ الذي رغم أنه فعال لكنه لا يخلو أحيانا من محاذير إذا لم يتم تحت إشراف طبي كامل.

والله الموفق.

أسئلة متعلقة أخري شوهد التاريخ
أصبت بحساسية وتورمات من المضاد الحيوي تافاسين! 4223 الخميس 10-10-2019 02:28 صـ
هل استخدام الشامبو أو مزيل العرق بعد إزالة شعر الإبط يسبب السرطان؟ 4647 الخميس 08-08-2019 03:37 صـ
هل البتنوفيت مناسب لالتهاب الوجه؟ 3041 الأحد 24-03-2019 08:22 صـ
هل هناك ضرر على المرضع استخدام المينوكسديل 2%؟ 3456 الثلاثاء 14-05-2019 07:24 صـ
ما هي المدة الكافية لعلاج الروكتان؟ 29754 الأحد 10-02-2019 06:07 صـ