أرشيف الاستشارات

عنوان الاستشارة : هل الرضاعة سبب لعدم انتظام الدورة؟

مدة قراءة السؤال : دقيقة واحدة

السلام عليكم

ساعدوني، عمري 33 عاماً، وكانت دورتي الشهرية منتظمة، تأتي كل 28 يوما لمدة 5-7 أيام، وبعد ولادتي القيصرية الثانية وضعت اللولب، ثم بدأ نزول دم لمدة 3 أو 4 أيام بين الدورتين لمدة 6 أشهر، ثم بدأت تتأخر وتأتي كل 36يوماً لمدة 3 أشهر، ثم أخذت دواء (بريمولوت ان) لتأخيرها للذهاب لأداء العمرة، ثم بعد وقفة جاءت الدورة، وبعدها لم تأت إلى الآن منذ 40 يوماً!

علماً بأني أرضع طبيعياً، وفي ولادتي الأولى لم أرضع طبيعياً إلا شهراً واحداً.

أفيدوني.

مدة قراءة الإجابة : دقيقتان

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ نونا حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

لا قلق من تأخر الدورة، فهذا شيء طبيعي مع الرضاعة الطبيعية، بسبب ارتفاع هرمون الحليب، حيث أن ارتفاع هذا الهرمون أثناء الرضاعة الطبيعية يمنع تكون الدورة، وبالتالي يمنع نزولها.

طالما هناك لولب فلا خوف مطلقا من الحمل، حيث أن لديك وسيلتين لمنع الحمل، وهما اللولب والرضاعة الطبيعية، وعندما تتوقف الرضاعة الطبيعية أو تقل كثيراً سوف يقل معها هرمون الحليب، وسوف تأتي الدورة إن شاء الله، فلا تنزعجي ولا تقلقي، ولا تحاولي أخذ حبوب لتنزيل الدورة؛ لأن ذلك سوف يؤدي إلى اضطراب وخلل فيها، وحتى تطمئني يمكنك إجراء اختبار حمل لبول الصباح، وسوف تجدين الاختبار سلبياً -إن شاء الله-.

وفقك الله لما فيه الخير.

أسئلة متعلقة أخري شوهد التاريخ
ما سبب تأخر دورتي؟ 31492 الثلاثاء 21-01-2020 04:53 صـ
ما سبب تأخر نزول الدورة؟ 47966 الأحد 15-12-2019 01:40 صـ
أشكو من التهابات وتأخر الدورة الشهرية، أفيدوني. 44481 الأحد 08-12-2019 12:05 صـ
أريد طريقة لإجهاض الحمل؟ 49639 الثلاثاء 15-10-2019 05:54 صـ
دورتي الشهرية لم تنزل حتى الآن ولا أعرف هل أنا حامل أم لا! 79861 الأربعاء 09-10-2019 03:27 صـ