أرشيف الشعر العربي

يا لكِ مِنْ قُبّرَة ٍ بمعمرِ

يا لكِ مِنْ قُبّرَة ٍ بمعمرِ

يا لكِ مِنْ قُبّرَة ٍ بمعمرِ خلالكِ الجوّ فبيضي واصفِري
قد رُفِعَ الفَخُّ، فماذا تَحْذَري؟ ونقّري ما شِئتِ أن تُنقّري
قد ذَهَبَ الصّيّادُ عنكِ، فابشِري، لا بدّ يوماً أن تُصادي فاصبري

اخترنا لك قصائد أخرى للشاعر (طرفة بن العبد) .

ساِئلوا عنَّا الذي بعرفُنا

فليتَ لنا، مَكانَ المَلْكِ عَمْرٍو،

خَليليّ! لا واللَّهِ ما القَلبُ سالمٌ،

إنّي منَ القومِ الذينَ إذا

أعَمرَ بنَ هندٍ ما ترى رأيَ صَرمة ٍ