خزانة الكتب

    قسم التاريخ الإسلامي

    شذرات الذهب في أخبار من ذهب - ت الأرناؤوط - ط ابن كثير

    الكاتب ابن العماد الحنبلي
    نبذة أرخ ابن العماد في كتابه هذا لألف سنة، مبتدئا بالسنة الأولى للهجرة، فالثانية وهكذا، مبينا في كل سنة أهم أحداثها، منبها إلى من توفي في هذه السنة من الأعلام والمحدثين منهم خاصة مع ذكر طرف من ترجمته، بحيث يكون ذلك تذكرة وعبرة لمتتبع الأحداث التاريخية، وحافزا للقارىء بالسير في ركب العظماء، وعونا للوقوف على حال رواة الأحاديث وقد خفف عن القارىء الرجوع إلى الكتب الكثيرة حيث اعتمد كتب الحافظ الذهبي، ومن ثم المقدسي صاحب " الكمال "، والأصفهاني صاحب " الحيلة " وابن خلكان صاحب"الوفيات"• المحقق: عبد القادر الأرناؤوط - محمود الأرناؤوط• حالة الفهرسة: مفهرس على العناوين الرئيسية• الناشر: دار ابن كثير • سنة النشر: 1406 - 1986• عدد المجلدات: 10• رقم الطبعة: 1• عدد الصفحات: 5801
    قسـم التاريخ الإسلامي
    إحصائيات 13 مشاهدة . 2 تحميل
    حجم الملف 2.51 MB
    حجم الملف 4.53 MB

    أرخ ابن العماد في كتابه هذا لألف سنة، مبتدئا بالسنة الأولى للهجرة، فالثانية وهكذا، مبينا في كل سنة أهم أحداثها، منبها إلى من توفي في هذه السنة من الأعلام والمحدثين منهم خاصة مع ذكر طرف من ترجمته، بحيث يكون ذلك تذكرة وعبرة لمتتبع الأحداث التاريخية، وحافزا للقارىء بالسير في ركب العظماء، وعونا للوقوف على حال رواة الأحاديث وقد خفف عن القارىء الرجوع إلى الكتب الكثيرة حيث اعتمد كتب الحافظ الذهبي، ومن ثم المقدسي صاحب " الكمال "، والأصفهاني صاحب " الحيلة " وابن خلكان صاحب"الوفيات"• المحقق: عبد القادر الأرناؤوط - محمود الأرناؤوط• حالة الفهرسة: مفهرس على العناوين الرئيسية• الناشر: دار ابن كثير • سنة النشر: 1406 - 1986• عدد المجلدات: 10• رقم الطبعة: 1• عدد الصفحات: 5801

    ابن العِماد الحنبلي (1032 - 1089 هـ = 1623 - 1679 م) عبد الحي بن أحمد بن محمد ابن العماد العَكري الحنبلي، أبو الفلاح: مؤرخ، فقيه، عالم بالأدب. ولد في صالحية دمشق، وأقام في القاهرة مدة طويلة، ومات بمكة حاجا. له (شذرات الذهب في أخبار من ذهب - ط) ثمانية أجزاء، و (شرح متن المنتهى) في فقه الحنابلة، و (شرح بديعية ابن حجة - خ) في قطر، ورسائل، منها (معطية الأمان من حنث الأيمان - خ) بخطه، عندي [ثم طُبعت] نقلا عن : الأعلام للزركلي       

    المزيد من التاريخ الإسلامي