أرشيف المقالات

نحو تجديد العقل المسلم - (١٣) حصن الدعوة

مدة قراءة المادة : دقيقة واحدة .
1 إن أول مرحلة لنهضة أي أمة بعد سقوطها وتخلفها، أن يشيع في أبنائها روح العطاء لا الأخذ، 
وتقديم الواجبات على الحقوق، 
وبذل التضحيات بالمال والنفس من أجل مشروع التقدم والرقي (= المرحلة الأولى في الدورة الحضارية).
في صلب شريعتنا ما يحافظ على جذوة هذه المرحلة اللازمة حتى في أشد أزمنة الانحطاط، وذلك من خلال فريضة الدعوة إلى الله والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر. 
هذه الفريضة - متى استنفرت وانطلقت - توفر للأمة هذه الروح التي تسري في أوصالها وتقطع الطريق على الفكر الأناني الدنيء المنكفئ على الذات ومصالحها الدنيوية المحدودة.
كل داع إلى الله هو لبنة تضاف إلى حصن الأمة الذي ترتديه لتنهض من جديد.


شارك الخبر

ساهم - قرآن ١