أرشيف المقالات

سمات الاستبداد

مدة قراءة المادة : دقيقة واحدة .
1 من سمات الاستبداد وأهله في القرآن الدَّعاوى الكاذبة التي لا يؤيدها عقلٌ،ولا تدلٌّ عليها فطرة، يُطلقها المستبد وزبانيته وتُصدِّقه في ذلك رعيته وتُشايعه عليها وإن كانت بعيدة عن الحقِّ.وذلك كقول فرعون: {أَنَا رَبُّكُمُ الْأَعْلَىٰ}،وقول النمرود: {أَنَا أُحْيِي وَأُمِيتُ}،وقد علما يقيناً أنّهما كاذبان في دعواهما، وأنَّ الفرق بين الدَّعوى والواقع كالفرق بين السماء ذات الرجع والأرض ذات الصّدع 
 


شارك الخبر

ساهم - قرآن ٢