أعلام المسلمين

سرية أبي قتادة إلى خضرة

نبذة


شارك عبر

نبذة عن الشخصية

سَرِيَّةُ أَبِي قَتَادَةَ إِلَى خُضْرَةَ

قَالَ الْوَاقِدِيُّ فِي مَغَازِيهِ : قَالُوا بَعَثَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَبَا قَتَادَةَ بْنَ رِبْعِيٍّ الْأَنْصَارِيَّ إِلَى غَطَفَانَ فِي خَمْسَةَ عَشَرَ رَجُلًا ، وَأَمَرَهُ أَنْ يَشُنَّ عَلَيْهِمُ الْغَارَةَ . فَسَارَ وَهَجَمَ عَلَى حَاضِرٍ مِنْهُمْ عَظِيمٍ فَأَحَاطَ بِهِ ، فَصَرَخَ رَجُلٌ مِنْهُمْ : يَا خُضْرَةُ ! وَقَاتَلَ مِنْهُمْ رِجَالٌ فَقَتَلُوا مَنْ أَشْرَفَ لَهُمْ ، وَاسْتَاقُوا النَّعَمَ ، فَكَانَتْ مِائَتَيْ بَعِيرٍ وَأَلْفَيْ شَاةٍ . وَسَبَوْا سَبْيًا كَثِيرًا . وَغَابُوا خَمْسَ عَشْرَةَ لَيْلَةً ، وَذَلِكَ فِي شَعْبَانَ مِنَ السَّنَةِ .

ثُمَّ كَانَتْ سِرِيَّتُهُ إِلَى إِضَمٍ عَلَى إِثْرِ ذَلِكَ فِي رَمَضَانَ .


تجربة