زيجات الملك المغاربي يوبا الثاني

  • كتبه: رياض منصور
  • شـوهــد: 27
مدة قراءة الترجمة : 6 دقائق .

تاريخ المغرب القديم (2)

"زيجات الملك المغاربي يوبا الثاني"


مقدمة:

سجَّل لنا التاريخ المغاربي القديمُ أن الملك يوبا الثاني الذي نشأ في القصر الروماني قد تزوَّج مرَّتين، وهو الأمر الذي ترفضه الأعراف والعادات والتقاليد الرومانية.

 

ولكن من هما زوجتا الملك يوبا الثاني؟

أ- الملكة كليوباترا وزواجها من يوبا الثاني:

يشير كثير من المؤرخين إلى أن الملك أغسطس وهب يوبا الثاني مملكة، وأهداه زوجةً مَلِكةً أيضًا، وهي كليوباترا سيليني ابنة كليوباترا السابعة آخر ملوك مصر، أنجبتها من القائد الروماني مارك أنطوان، ولِدت سنة 40 ق.
م، ووقعت في الأسْر في معركة أكتيوم في سنة 31ق.
م، وأوكَلت تربيتها إلى أوكتافيا[1] أخت أوكتافيوس مع ابن الملك النوميدي يوبا الثاني، ثم إن أوكتافيا هي من أشارت على أخيها بتزويجهما[2].

 

ومهما يكن من أمرٍ، فإن هذا الزواج قد تَمَّ قبل تَولية يوبا الثاني على العرش الموريطاني، وقد كان لكليوباترا صلاحياتٌ واسعة، بل ذهب بعض المؤرخين إلى أنها كانت شريكة يوبا الثاني في الحكم، مستدلين على ذلك بتمثيل صورها بالعصبة الملكية - التي تمثِّل شعار الملك - على وجْه القِطَع النقدية مُرفقة باسمها، إلى جانب الرموز الدينية المصرية التي نجدها بشكل كبير على ظهرها، كما نجد إصدارات باسمها وَحدَها، وهو ما يوحي بحقها في ضرب العُملة، وتَمتُّعها بنوعٍ من السلطة إلى جانب زوجها الملك.

 

لُقِّبت بسليني أو الهلال الذي يُعَدُّ من رموز المعبودة المصرية إيزيس؛ لذلك نجد صورة الهلال تظهر بشكل كبير مع رمز إيزيس على النقود المضروبة باسمها، ولُقِّب ولدهما باسم بطليموس، وهو اسم إغريقي، وهذا ما يدل على أنها كانت شريكة في الملك مع يوبا الثاني.

وقد توفِّيت الملكة كليوباترا سيليني في السنة الخامسة قبل الميلاد[3].

 

ب - الزواج الثاني من غلافيرا:

بعد موت زوجته الأولى كليوباترا سيليني، خرج الملك يوبا الثاني في سفر إلى المشرق، وذلك بتكليف من الإمبراطور أغسطس للتجهيز إلى حملة لاحتلال البلاد العربية بقيادة حفيده كايوس قيصر سنة 1 قبل الميلاد، واستمرت إلى 3 للميلاد.

 

كانت رحلة يوبا الثاني إلى كابادوسيا[4] بآسيا الصغرى مملكة أرخيلاوس[5]، وهناك تعرَّف على ابنة هذا الأخير التي تُدعى "غلافيرا"، وتزوَّج بها سنة 2 ميلادية؛ لأن تقاليد "المور" تَسمح بالجمع بين زوجتين، على عكس المعتقدات الرومانية التي لا تسمح بالجمع بين زوجتين.

ولكن زواجهما لم يَدُمْ طويلًا، فسرعانَ ما طلَّقها وأعادها إلى أبيها، وقد توفِّيت في السنة السادسة 6 للميلاد، وعاش يوبا الثاني بعدها أكثر من 16سنة[6].

 

خاتمة:

ومما سبق يتبيَّن لنا أن الملك المغاربي يوبا الثاني قد تزوَّج مرتين: كانت الأولى كليوباترا سيليني، وكانت الثانية غلافيرا، وهو بذلك قد اتبَع عاداتِ قومه "المور"، ولم يتَّبع عادات المجتمع الرومانيِّ.





[1] أوكتافيا: هي أخت أوكتافيوس، وزوجة أنطوان الشرعية، وهي التي ربَّت كليوباترا سليني ويوبا الثاني، للمزيد ينظر: عبدالحميد بن شنهو، الملك يوبا الثاني وزوجته كليوباترا سيليني، ص84.

[2] ستيفان غزال؛ تعريب محمد التازي سعود؛ تاريخ شمال إفريقيا القديم، (يوليوس قيصر ونهاية الممالك الأهلية)، ج 8، مطبعة المعارف الجديدة، الرباط، 2007، ص192.

[3] مبارك الميلي؛ تاريخ الجزائر في القديم والحديث، ج1، ص 223.

[4] كابادوسيا: أو كبادوكيا، أو قبادوقيا، أو قباذق، وهو اسم تاريخي لإقليم في آسيا الصغرى (تركيا حاليًّا)، والكبادوكيون سكنوا المنطقة الممتدة من جبال طوروس إلى بحر اليوكسين (البحر الأسود)، ومن إقليم البنطس التاريخي إلى ليكوانيا وغلاطية الشرقية؛ للمزيد ينظر:

Van Dam, R.
 Kingdom of Snow: Roman rule and Greek culture in Cappadocia.
Philadelphia: University of Pennsylvania Press, 2002, p.
13

[5] أرخيلاوس: هيرودس أرخيلاوس، هو أحد الملوك المحليين تحت سلطة الإمبراطورية الرومانية في القرن الأول، وهو ابن هيرودس الأول، وقبيل وفاة هيرودس الأول قسَّم مملكته بين أولاده الثلاثة، فكانت حصة أرخيلاوس مقاطعتي (اليهودية والسامرة)، وقد بدأ حكمه بشكل وحشي؛ إذ قتل أزيدَ من ثلاثة آلاف رجل من ذوي النفوذ، ولَما اضطربت علاقته مع الإمبراطورية الرومانية قامت بخلعه ونفيه إلى بلاد الغال سنة 6 للميلاد؛ للمزيد ينظر: الصديق صادوق؛ مسكوكات الملك هيردوس أرخيلاوس، كنوز المنتدى ،04 /06 /2017.

[6] ستيفن غزال؛ المرجع السابق، ج8، ص194.